أحدث الأخبار

أبو تريكة يعتذر عن “السيلفي الإسرائيلي” وينتظر قرار الطعن في “قوائم الإرهاب”

اللاعب المصري محمد أبو تريكة الملقب بالماجيكو
اللاعب المصري محمد أبو تريكة الملقب بالماجيكو

ينتظر اللاعب المصري المعتزل محمد أبو تريكة و1537 متهما آخرين خلال الساعات القادمة الحكم في الطعن الذي تقدم به إلى محكمة النقض المصرية على قرار محكمة الجنايات بإدراجهم على قوائم الكيانات الإرهابية، على ذمة القضية رقم 653 لسنة 2014 حصر أمن دولة عليا.

ويواجه لاعب النادي الأهلى السابق “الماجيكو” أبو تريكة (38 عامًا) قرارًا يحدد مصيره خلال دقائق، في الوقت الذي أثار جدلا واسعًا بصورة جمعته بمشجع إسرائيلي بمونديال روسيا لكرة القدم تناولها الإعلام الإسرائيلي الذي روج لفكرة أن أبو تريكة يؤيد التطبيع مع إسرائيل.

ونفى أبو تريكة المتواجد بمونديال روسيا، على الفور عبر تويتر  علمه بجنسية المشجع، قائلا:”لم أكن أعلم (هويته) وأعتذر عن الصورة الكيان الصهيوني، لا ولن نعترف بهم، فهم قتلة واحتلال والقضية الفلسطينية هي القضية الأولي للشعوب العربية والإسلامية”.

وفي وقت متأخر من مساء الثلاثاء، هاجم الإعلامي المصري المقرب من السلطات المصرية، أحمد موسي، أبو تريكة، قائلا في برنامجه المتلفز: “هذا تطبيع مع الكيان الصهيوني”، نافيا أن يكون “هذا التطبيع” معبرا عن مصر

وبواجه أبو تريكة اتهامًا بالإرهاب، حيث أعلنت السلطات المصرية في يناير/كانون الثاني 2017، إدراج اسمه على “قائمة الإرهاب”، لكونه أحد المتحفظ على أموالهم إثر اتهامات ينفاها محاميه بدعمه لجماعة الإخوان المسلمين.

وأيًا ما كان قرار محكمة النقض اليوم فإن الأثار المترتبة لن تغير من وضع أبو تريكة كثيرًا، وذلك لصدور قرار آخر جديد بإدراجه على قوائم الإرهابيين صدر فى أبريل الماضى ، لم تنظره بعد محكمة النقض، حيث سيستمر قرار التحفظ على أمواله، ووضع اسمه على قوائم ترقب الوصول ساريًا.

ومن بين المدرج أسمائهم أيضًا في القائمة وفق ما أعلنته الجريدة الرسمية المصرية رجل الأعمال صفوان ثابت، والإعلامى مصطفى صقر، وعدد كبير من قيادات الإخوان على رأسهم المعزول محمد مرسى، وأبناؤه، ومحمد بديع، ومحمد مهدى عاكف، وأبناؤهما، وخيرت الشاطر، وأبناؤه، وسعد الكتاتنى، وباكينام الشرقاوى، والقاضى السابق وليد شرابى، ورئيس حزب الوسط أبو العلا ماضى، ونائبه عصام سلطان.

وفي سياق متصل يواجه أبو تريكة حكمًا في قضية أخرى في 30 يوليو القادم حيث يبدأ النظر في اتهام أبو تريكة بقضية تهرب ضريبي بمبلغ 710 ألف جنيه قيمه الإعلانات لشركة مياه غازية وإحدى شركات الاتصالات، وكان النائب العام المستشار نبيل أحمد، صدق على قرار نيابة التهرب الضريبي بإحالة أبو تريكة إلى المحاكمة لاتهامه بالتهرب الضريبي عن الفترة من 2008 إلى 2009.

ويحظى أبو تريكة بشعبية كبيرة في مصر لم يسبقه إليها أي لاعب أخر، حتى بعد اعتزاله كرة القدم واتجاهه للتحليل الرياضي، وحتى بعد ادراجه على قوائم الإرهاب، وليس فقط من مشجعي النادي الأهلي، فحتى مشجعي الأندية المنافسة كالزمالك والاسماعيلي يحبون الماجيكو ويقدرونه، وليس لكونه أفضل لاعب مصري في الجيل السابق فقط، ولكنه شخص يُشهد له طيلة مسيرته الكروية بحسن أخلاقه وتعامله وتمسكه بمبادئه مما جعل منه نموذجًا متفردًا ومتميزًا في عالم الساحرة المستديرة.

TRT العربية – وكالات