أحدث الأخبار

“أرطغرل المصري”.. نجاح جديد للدراما التركية يلهم أسرة مصرية في المنيا

يواصل مسلسل "قيامة أرطغرل" جذب أنظار واهتمام المشاهد العربي، مع استمرار عرض الموسم الرابع منه، منذ 25 أكتوبر/ تشرين أول الماضي
يواصل مسلسل "قيامة أرطغرل" جذب أنظار واهتمام المشاهد العربي، مع استمرار عرض الموسم الرابع منه، منذ 25 أكتوبر/ تشرين أول الماضي

في قرية مصرية يجسد اسم الطفل المصري “أرطغرل”، الذي لم يكمل بعد شهره الثاني، النجاح اللافت للمسلسل التاريخي التركي “قيامة أرطغرل” في الوصول إلى قطاعات عديدة داخل المجتمع المصري.

ففي زيٍ تاريخي بقبعة مميزة، يظهر الطفل المصري “أرطغرل”، بين يدي والده “أمين محمدين” في منزله بمحافظة المنيا وسط مصر، محاولاً أن يقلد شكل البطل، الذي يحمل اسمه.

تدور أحداث مسلسل “قيامة أرطغرل” في القرن الثالث عشر الميلادي، ويعرض سيرة حياة الغازي أرطغرل بن سليمان شاه، قائد قبيلة قايي، وهو من أتراك الأوغوز المسلمين، ووالد عثمان الأول، مؤسس الدولة العثمانية (656هـ-1258م/ 726هـ-1326م).

في منزله بقرية “بني وركان”، قال أمين محمدين، والد الطفل المصري “أرطغرل”، للأناضول: “أتابع وأسرتي ودوائر عديدة منذ فترة مسلسل قيامة أرطغرل، وأعجبت بالبطل، فبدأت في التفكير أن يحمل مولودي المقبل اسم البطل أرطغرل”.

وتابع: “خلال فترة حمل زوجتي اقترحت عليها اسم أرطغرل، فوافقت، خاصة وأننا معجبان بهذا البطل، وهو ما حدث”.

و”أرطغرل” المصري، المولود يوم 28 أكتوبر/ تشرين أول الماضي، هو الابن الخامس في أسرته، بعد كريم وسيد ووفاء وكمال.

ولم يكن “أرطغرل” أول تيمن لأسرة الطفل باسم تاريخي، فجدته وابنة عمته يحملان اسم “تماضر”، وهم اسم يعود إلى شبه الجزيرة العربية قبل الإسلام.

ولا يبدو أن الأمر سيتوقف عند هذا الحد، إذ قال الأب المصري: “حال أنجبت مولودًا جديدًا سأطلق عليه اسم تورغوت، وهو بطل في المسلسل التركي”.

وبإعجاب، تابع محمدين أن “تورغوت كان يمتلك صفات عديدة، منها القوة والشجاعة، إضافة إلى أنه صديق مخلص لأرطغرل”.

وعن بداية متابعته للمسلسل التركي الشهير، قال محمدين: “بدأت المتابعة في شهر رمضان الماضي، بعد توصية من أحد الأصدقاء، وعند متابعتي للمسلسل انبهرت بشخصية أرطغرل التاريخية، التي تبرز صفات القائد المسلم وعظمته”.

ومضى قائلاً: “أهل قريتي يتابعون المسلسل بشغف، خاصة بعد أن أطلقت الاسم على مولودي، فهم يريدون معرفة من هو أرطغرل بن سليمان شاه، رغم صعوبة نطقهم للاسم”.

وليست تسمية الابن بـ”أرطغرل” وحدها التي تعبر عن مدى تعلق الأب المصري بهذه الدراما التاريخية التركية.

وكشف محمدين عن اشتراكه هو وآلاف آخرين في مجموعات بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” تحمل أغلبها اسم “أرطغرل”، يتداولون خلالها كل ما يتعلق بمرحلة الخلافة العثمانية (1299م: 1923م) والفتح العثماني لمصر (1517م).

وتابع: “استفدت قيمًا كثيرةً من خلال مشاهدتي للمسلسل، أهمها أن نكون مع الحق والعدل، مهما كانت الظروف”.

وشدد الأب المصري على أن “الدراما التركية حاليًا في أوج مجدها، خاصة المسلسلات التاريخية منها، وأن ترجمتها ودبلجتها بالعربية ساهم بشكل كبير في انتشارها بمصر”.

ووفق موقع “النور تي في”، وهو أول موقع يترجم المسلسل إلى العربية عبر الإنترنت، فإن عدد مشاهدات المسلسل المترجم بلغ حتى مارس/ آذار الماضي 200 مليون مشاهدة على الأقل.

وتتصدر السعودية قائمة أكثر البلاد العربية مشاهدة بنسبة 600 ألف مشاهد، تليها الكويت بـ400 ألف، ثم مصر الجزائر والمغرب وقطر.

وعن تأثير الدراما التركية في الوجدان المصري، قال محمدين: “لها تأثير قوي على الثقافة والوجدان، فمعظمها تاريخي يدور حول فكرة عظمة التاريخ “.

ويتخذ محمدين من سليمان شاه، والد أرطغرل، قدوة صالحة للآباء في تربية أبنائهم، قائلاً: “سأتبع نهج سليمان شاه في تربية أولادي الخمسة على الحق والعدل”.

ويواصل مسلسل “قيامة أرطغرل” جذب أنظار واهتمام المشاهد العربي، مع استمرار عرض الموسم الرابع منه، منذ 25 أكتوبر/ تشرين أول الماضي.

ويتابع الملايين في منطقة الشرق الأوسط المسلسل مترجماً أو مدبلجاً عبر شاشات التلفاز أو مواقع الإنترنت، لينافس بذلك النسخة التركية منه.

ويتناول المسلسل سيرة أرطغرل في سياق رحلة البحث عن أرض يستقر فيها مع قبيلته، لإنهاء معاناتهم وتنقلاتهم، بعد مرحلة طويلة من الخطر وغياب الأمن والاضطرابات.

وتدور أحداثه بين ولايتي حلب وأنطاكيا، في القرن الثالث عشر الميلادي، في زمن الصراعات والنزاعات بين الإمبراطوريات في المنطقة، بالتزامن مع وصول دفعات جديدة من قبائل الأوغوز التركية إلى المنطقة.

ويستعرض المسلسل نزاع المغول والروم على المنطقة، حيث كان المسلمون يعانون الكثير من المشاكل، في القرن الثالث عشر، خاصة ضعف الخلافة العباسية، وكان العالم الإسلامي بانتظار قائد بطل، ليظهر أرطغرل، متحديًا كل الظروف، وتكون بداية النهوض على يديه بتأسيس الدولة العثمانية.

TRT العربية – وكالات