أحدث الأخبار

“أطباء بلاحدود”: عالجنا نحو 82 ألف حالة اشتباه بـ”الكوليرا” في اليمن

The Wider Image: Yemen's deadly cholera outbreak

قالت منظمة “أطباء بلاحدود” الدولية، اليوم الخميس، إنها قدمت العلاج لأكثر من 82 ألف حالة اشتباه بالإصابة بمرض الكوليرا، وقرابة 67 ألف من جرحى الحرب باليمن، خلال نحو عامين ونصف.

وأوضحت المنظمة، في بيان، أن فرقها الطبية عالجت أكثر من 67 ألف جريح حرب باليمن، بينهم نساء وأطفال خلال عامين و5 أشهر، إضافة لتقديمها العلاج لقرابة 82 ألف حالة اشتباه بالإصابة بوباء الكوليرا، المتفشي في البلاد منذ أبريل الماضي.

وأشارت إلى أن قامت خلال الفترة الماضية، بزيادة الدعم المقدم للنظام الصحي اليمني، ووسعت عملها في أكثر من 40 مستشفى ومرفق صحي، في 12 محافظة يمنية (من أصل 22 محافظة).

وذكرت المنظمة الدولية أن الحرب فاقمت الاحتياجات الإنسانية والصحية في اليمن، وتسببت بعرقلة تقديم العمل الطبي ما أدى لترك الملايين من المواطنين بحاجة ماسة للمساعدة.

ودعت جميع المنظمات الدولية إلى زيادة الدعم المقدم للمواطنين في اليمن.

ويشهد اليمن، منذ خريف عام 2014، حرباً بين القوات الموالية للحكومة من جهة، والحوثيين، والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح من جهة أخرى، مخلفة أوضاعاً إنسانية وصحية صعبة، فضلًا عن تدهور حاد في اقتصاد البلد الفقير.

ولا توجد أرقام رسمية لعدد ضحايا الحرب، غير أن إحصائيات معتمدة من الأمم المتحدة تشير إلى مقتل أكثر من 8 آلاف شخص وإصابة نحو 46 ألف شخص جراء الحرب.

وإضافة إلى الحرب فإن البلاد، تشهد انتشارا لوباء الكوليرا منذ 27 أبريل الماضي، نتج عنه وفاة ألف و940 حالة، وإصابة أكثر من 463 ألف شخص، بحسب تقرير نشرته منظمة الصحة العالمية، الأحد الماضي.

الأناضول