أحدث الأخبار

أمسية تركية في بلجيكا لجمع التبرعات لمسلمي الروهنغيا

تم جمع نحو 10 آلاف يورو خلال الأمسية
تم جمع نحو 10 آلاف يورو خلال الأمسية
نظمت جمعية الهلال الأحمر التركي، واتحاد الديمقراطيين الأتراك الأوروبيين، مساء الجمعة، أمسية في العاصمة البلجيكية بروكسل، لجمع التبرعات لمسلمي الروهنغيا الذين يتعرضون للاضطهاد في إقليم أراكان غربي ميانمار.

وتخللت الأمسية قراءة آيات من القرآن الكريم، وترديد النشيدين الوطنيين التركي والبلجيكي، وإلقاء كلمات تشرح أوضاع وضع مسلمي أراكان.

وشارك في الأمسية القنصل العام التركية في بلجيكا، ديلشاد قرباشلي قره أوغلو، إلى جانب مواطنين أتراك يعيشيون في بلجيكا. وجمع خلال الأمسية، التي استمرت 4 ساعات، مبلغ 10 آلاف يورو.

وفي كلمة له، قال رئيس فرع الاتحاد في بلجيكا، باصر همرات، إن “الهدف من الأمسية هو مساعدة مسلمي أراكان الذين يتعرضون للظلم على يد جيش ميانمار”.

ومنذ 25 أغسطس/آب الماضي، يرتكب جيش ميانمار مع مليشيات بوذية انتهاكات واسعة النطاق ضد أقلية الروهنغيا المسلمة بأراكان، أسفرت عن مقتل الآلاف وتشريد مئات الآلاف من الأبرياء، حسب ناشطين محليين.

وفي آخر إحصائية أممية، أعلن المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة استيفان دوغريك، الجمعة، أن عدد مسلمي الروهنغيا الفارين إلى بنغلاديش، من إقليم أراكان ارتفع إلى 515 آلاف.

وكالة الأناضول