أحدث الأخبار

إصابات خلال تفريق جيش الاحتلال مسيرات أسبوعية في الضفة 

20170908_2_25634710_25663846_Web

أصيب اليوم الجمعة، فلسطيني بجراح، والعشرات بحالات اختناق خلال تفريق جيش الاحتلال الإسرائيلي، مسيرات مناهضة للاستيطان وجدار الفصل العنصري في الضفة الغربية المحتلة.

وقالت “لجان المقاومة الشعبية” في بيان، إن “الجيش الإسرائيلي أطلق قنابل الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي لتفريق المسيرات الأسبوعية المناهضة للاستيطان والجدار الفاصل”.

وأوضح أن “فلسطينيًا أصيب بجراح إثر تعرضه للإصابة بالرصاص المطاطي في الصدر خلال تفريق مسيرة كفر قدوم الأسبوعية غربي نابلس”.

وأضاف البيان، أن “المصاب تمت معالجته ميدانيًا من قبل طواقم الهلال الأحمر الفلسطيني”.

ولفت الى أن “عشرات المواطنين أصيبوا بحالات اختناق، إثر استنشاقهم الغاز المسيل للدموع في مواقع متفرقة من الضفة تمت معالجتهم ميدانياً”.

وأشار البيان، إلى أن “الشبان رشقوا القوات الإسرائيلية بالحجارة والعبوات الفارغة”.

وعادة ما ينظّم الفلسطينيون، مسيرات أسبوعية مناهضة للاستيطان والجدار الفصل العنصري في بلدات بلعين، ونعلين، والمعصرة وكفر قدوم.

واللجان الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان، تجمّع غير حكومي لناشطين فلسطينيين، يعمل على تنظيم حملات ومسيرات مناهضة للاستيطان والجدار، يشارك فيها متضامنون أجانب.

وبدأت إسرائيل بناء الجدار الفاصل بين الضفة الغربية وإسرائيل في 2002، بحجج أمنية مفادها “منع تنفيذ هجمات فلسطينية ضد إسرائيل”، خلال انتفاضة الأقصى التي اندلعت عام 2000.

الأناضول