أحدث الأخبار

إيما واتسون.. من نجمة صغيرة في “هاري بوتر” إلى ناشطة نسائية عالمية

الممثلة البريطانية "إيما واتسون" بجانب الأمين العام للأمم المتحدة
الممثلة البريطانية "إيما واتسون" بجانب الأمين العام للأمم المتحدة

أوردت صحيفة التلغراف تقريرًا عن الممثلة البريطانية الشابة “إيما واتسون” التي اشتهرت بتجسيدها لدور “هيرميون جرانجر” في سلسلة الأفلام الخيالية الشهيرة ” هاري بوتر”.

وتتبع التقرير مسار تطور النجمة الشابة  البالغة من العمر 25 عامًا، والتي  أصبحت رائدة في مجال حقوق الإنسان والعمل النسوي العالمي. تشغل واتسون حاليًا منصب سفيرة النوايا الحسنة لدى الأمم المتحدة عن حملة “هي لأجلها” ”  HeForShe“.

بدأت واتسون تجربتها الفنية  في سن التاسعة، حيث قامت بتجسيد شخصية “هيرميون جرانجر” صديقة هاري بوتر النجم الشهير في سلسلة الأفلام التي تحمل أسمه.

وبعد أن لاقت النجمة الطفلة شهرة واسعة، قامت بأداء دور أميرة البازيلاء الصوتي في فيلم الأنيميشن المعروف ” The Tale of Despereaux ” والذي تم انتاجه في العام 2007.

وكان لواتسون توجه نحو عالم الموضة والأزياء، حيث قامت بالتعاون مع العلامة التجارية المعروفة ” People Tree”.

في عام 2009، اتمت واتسون تصوير آخر أجزاء سلسلة “هاري بوتر” وهو ما مكنها لاحقًا من الانتقال إلى الولايات المتحدة حيث قامت بدراسة اللغة الإنجليزية في جامعة براون، وقضت بعض الوقت في كلية ووستر وأكسفورد في إطار برامج التبادل الطلابي.

وخلال فترة دراستها عادت أيضًا للعمل الفني من خلال بعض الأفلام  المتنوعة مثل “The Perks of Being a Wallflower

وصولًا إلى العام 2013 حيث تم تعيينها كسفيرة للنوايا الحسنة لدى الأمم المتحدة، ومنذ ذلك الحين استمرت واتسون في الدفاع المستمر عن حقوق المرأة وتصدرت العديد من الأحداث التي دعت إلى تعزيز دور المرأة في المجتمع وتحقيق المساواة.

بإمكانكم مشاهدة الفيديو المدرج والذي يتحدث عن مسار واتسون منذ بداياتها في التمثيل وصولًا إلى الشهرة العالمية وتصدر قائمة المدافعين عن حقوق النساء حول العالم.

TRT العربية – وكالات