أحدث الأخبار

احتجاجًا على الاستفتاء الباطل.. بلدية تركية ترفع علم تركمان العراق

20171006_2_26143065_26561823_Web
علقت بلدية ولاية مرسين، جنوبي تركيا، اليوم الجمعة، علم تركمان العراق على مبنى البلدية، احتجاجا على الاستفتاء الباطل بإقليم شمال العراق، ومواصلته سياسة الضغط على التركمان.

وذكر بيان صادر عن بلدية مرسين، أن إدارتها قررت تعليق علم تركمان العراق على مبنى البلدية، دعمًا لنشاط سيقام في العاصمة أنقرة بعد غد الأحد، يهدف لتوجيه الأنظار إلى الممارسة القمعية ضد التركمان في محافظة كركوك.

ورفعت البلدية إلى جانب علم تركمان العراق، العلم التركي، وصورة مؤسس الدولة التركية مصطفى كمال أتاتورك.

وأورد البيان كلمة لرئيس البلدية، برهان الدين قوجه ماز، إن “مدينة كركوك (شمالي العراق) أرض تركية (تركمانية) مسلمة منذ أكثر من ألف عام”.

ودعا قوجه ماز، الشعب التركي، لإبداء الحساسية اللازمة حيال قضية كركوك، والدفاع عن التركمان فيها.

وأضاف: “ستبقى كركوك تركية (تركمانية) إلى النهاية وإلى الأبد”.

وفي خطوة تعارضها قوى إقليمية ودولية، والحكومة المركزية في بغداد، أجرى إقليم شمال العراق، في 25 سبتمبر/ أيلول الماضي، استفتاء الانفصال عن العراق، وسط تصاعد التوتر مع الحكومة العراقية.

وإثر ذلك، بدأت بغداد فرض حظر على الرحلات الجوية الدولية من وإلى الإقليم عقب رفض حكومة الإقليم تسليم مطاري أربيل والسليمانية للحكومة العراقية.

وهددت بغداد بأنها ستعمل ما يلزم من إجراءات لفرض السلطات الاتحادية على الإقليم بموجب دستور البلاد.

يذكر أن التركمان والعرب، قاطعوا استفتاء شمال العراق، ورفضوا الاعتراف بالاستفتاء الباطل.

الأناضول