أحدث الأخبار

الأمم المتحدة تقدم إحداثيات المواقع المدنية في إدلب إلى روسيا وأميركا

صورة لمدرسة في مدينة إدلب في بدابة العام الدراسي - أرشيف
صورة لمدرسة في مدينة إدلب في بدابة العام الدراسي - أرشيف

قالت الأمم المتحدة، الخميس، إنها قدمت إحداثيات 235 موقعا مدنيا في إدلب، شمال غربي سوريا، إلى أمريكا وروسيا؛ تحسبا لهجوم قد يشنه النظام السوري وداعموه على المدينة، بمن فيهم روسيا.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده في جنيف منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في سوريا، بانوس مومتزيس.

وأوضح “مومتزيس” أن المواقع تشمل مناطق يعيش فيها مدنيون بشكل مكثف، ومرافق صحية، ومدارس، ومرافق خدمية حيوية.

في موازاة ذلك يواصل الجيش التركي إرسال التعزيزات العسكرية إلى الحدود مع سوريا، لتقوية نقاط المراقبة المنتشرة على أطراف منطقة حفض التصعيد، في حين أشار ناشطون سوريون إلى ان الجيش التركي أدخل دبابات لأول مرة إلى نقاط المراقبة، تحسبا لهجوم محتمل من النظام، حسب مراقبين.

وأقامت أنقرة، بموجب اتفاق أستانا؛ 12 نقطة مراقبة في منطقة إدلب، خلال أكتوبر/تشرين الأول 2017، وأصبح نحو 4 ملايين مدني، بينهم مئات آلاف النازحين، يقيمون تحت الحماية التركية.

TRT العربية – وكالات