أحدث الأخبار

الأمن التركي يوقف 143 مشتبهًا في مداهمات ضدّ “داعش” الإرهابي

تبيّن أنّ بعض المشتبهين كانوا يعتزمون القيام بعمليات إرهابية أثناء احتفالات الذكرى السنوية الـ 94 لتأسيس الجمهورية
تبيّن أنّ بعض المشتبهين كانوا يعتزمون القيام بعمليات إرهابية أثناء احتفالات الذكرى السنوية الـ 94 لتأسيس الجمهورية
أوقفت السلطات التركية خلال اليومين الأخيرين، 143 مشتبهًا، في عمليات مداهمة ضدّ تنظيم داعش الإرهابي، جرت في 8 ولايات مختلفة.

وبحسب معلومات من مصادر أمنية، فإنّ “المداهمات جرت في أنقرة، وإسطنبول، وإزمير، وبورصة، وأرضروم، وشانلي أورفة، وأسكي شهير، وجانقيري”، أوقفت خلالها القوات الأمنية 143 مشتبهًا، بينهم أجانب وقياديون في تنظيم داعش الإرهابي، وعثرت خلال عمليات التفتيش على العديد من الأسلحة والمسدسات والوثائق التنظيمية.

ففي إسطنبول تمكنت قوات الأمن التركية من توقيف 4 عناصر من إرهابيي داعش، كانوا يعتزمون القيام بعملية إرهابية في إحدى المراكز التجارية، وتمكنت فرق مكافحة الإرهاب في العاصمة أنقرة، من توقيف 49 أجنبيًا، من أصل 55، صدر بحقهم قرار توقيف من النيابة العامة، في إطار التحقيقات الجارية حول أنشطة داعش الإرهابي.

ولدى التحقيقات الأولية التي جرت في مقر فرع مكافحة الإرهاب، تبيّن أنّ بعض المشتبهين كانوا يعتزمون القيام بعمليات إرهابية أثناء احتفالات الذكرى السنوية الـ 94 لتأسيس الجمهورية التركية، الموافق اليوم الأحد 29 أكتوبر/تشرين أول الجاري، واستطاعت السلطات المحلية في ولاية بورصة غربي البلاد، توقيف 39 مشتبهًا، بينهم 28 سوريًا، واثنان آخران يحملان الجنسية الأذرية، أمّا في أرضروم شرق البلاد، فقد تمّ توقيف 22 مشتبهًا، بينهم من يُعتقد أنه يشغل مناصب رفيعة داخل تنظيم داعش الإرهابي.

وخلال مداهمة منازلهم، عثرت فرق مكافحة الإرهاب على بندقيتين غير مرخّصتين، و3 مسدسات صوتية، و86 طلقة، إضافة إلى عدد من الوثائق التنظيمية.

كما شهدت ولاية إزمير المطلة على بحر إيجة غربي البلاد، حملة مداهمات ضدّ مشتبهين في انتمائهم إلى تنظيم داعش الإرهابي. حيث أوقفت قوات الأمن 15 مشتبهًا بينهم امرأتان، وتبيّن لدى التحقيقات الأولية معهم، أنّ 6 من الموقوفين يحملون الجنسية السورية. وتمّ توقيف 5 مشتبهين سوريين في شانلي أورفة جنوب البلاد، و4 عراقيين في ولاية جانقيري، و5 في أسكي شهير، بينهم 4 عراقيين وواحد من جمهورية تتارستان.

TRT العربية – وكالات