أحدث الأخبار

الجيش العراقي يستعيد 3 قرى من “داعش” الإرهابي

كان "داعش" الإرهابي قد سيطر على ثلث مساحة العراق تقريبًا في حزيران/يونيو 2014، إلا أن القوات العراقية استطاعت تحرير معظم تلك المناطق خلال حملات عسكرية على مدى 3 سنوات بدعم من التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية.
كان "داعش" الإرهابي قد سيطر على ثلث مساحة العراق تقريبًا في حزيران/يونيو 2014، إلا أن القوات العراقية استطاعت تحرير معظم تلك المناطق خلال حملات عسكرية على مدى 3 سنوات بدعم من التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية.

تمكنت قوات الجيش العراقي، اليوم الأحد، من استعادة ثلاث قرى من تنظيم “داعش” الإرهابي في محافظة الأنبار غربي البلاد، بحسب ما ذكره قائد الفرقة السابعة بالجيش العراقي، اللواء الركن نومان عبد الزوبعي لوكالة الأناضول.

وأضاف الزوبعي، أن القوات العراقية حررت تلك القرى (العماري، والطزالية، ورتاجة) إثر معارك عنيفة مع تنظيم “داعش” الإرهابي دمرت خلالها سيارتين مفخختين فضلا عن قتل “عدد كبير من مسلحي التنظيم”.

ويأتي ذلك مع بدء نزوح عشرات الأسر من مراكز إحدى النواحي بالمحافظة ذاتها، والتي تتأهب القوات العراقية لتحريرها من تنظيم “داعش” الإرهابي، وفقا لمسؤول حكومي.

ومن جانبه، قال قائمقام قضاء القائم فرحان فتيخان للأناضول، إن “العشرات من الأسر بدأت تنزح من مركز ناحية العبيدي والقرى المحيطة به، باتجاه القوات العراقية التي باتت على مشارف البلدة”.

وأضاف، أنه “تم الاتفاق مع القيادات العسكرية بالجيش على تخصيص المجمع السكني في مدينة عنه (210 كم غرب الرمادي) لإيواء النازحين كحل مؤقت لحين إكمال تحرير مناطقهم وإعادتهم اليها خلال الأيام القادمة”.

وكانت القوات العراقية مدعومة بالتحالف الدولي وبمساندة مقاتلي العشائر (سنة) والحشد الشعبي (شيعة) قد بدأت صباح الخميس الماضي عمليات عسكرية لتحرير مدينتي القائم وراوه والمناطق المحيطة بهما من تنظيم “داعش” الإرهابي الذي سيطر عليهما بعد منتصف عام 2014.

والقائم وراوه بالاضافة الى المنطقة الصحراوية المحيطة بهما هي آخر معاقل تنظيم “داعش” الإرهابي في العراق بعد أن سيطر في 2014 على ثلث مساحة البلاد.

TRT العربية – وكالات