أحدث الأخبار

العراق.. وزير الخارجية يعلّن تحرير 70% من تلعفر

French Foreign Minister Jean-Yves Le Drian and French Defence Minister Florence Parly meet with Iraqi Foreign Minister Ibrahim al-Jaafari in Baghdad
أعلن وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري، اليوم السبت، استعادة 70% من قضاء تلعفر غربي مدينة الموصل.

وقال الجعفري خلال مؤتمر صحفي مشترك مع وزيري الخارجية والدفاع الفرنسيين في بغداد، إن “القوات العراقية استعادت حتى اليوم 70% من قضاء تلعفر شمال البلاد، وقريبا سيتم تحرير القضاء بالكامل من سيطرة داعش”.

وبدأت القوات العراقية، الأحد الماضي، هجومًا لاستعادة قضاء تلعفر، الواقع على بعد نحو 65 كلم غرب الموصل.

وأضاف الجعفري “نحن نطالب بمزيد من التعاون بين العراق وفرنسا وباقي الدول لملاحقة عناصر تنظيم داعش( الارهابي) الفارين وعدم السماح لهم بنشر اعمالهم الارهابية في البلدان الأخرى”، مؤكدًا أن “فرنسا قدمت الدعم اللوجستي والغطاء الجوي في المعارك ضد داعش”.

من جهتها، قالت وزيرة الدفاع الفرنسية فلورانس بارلي خلال المؤتمر الصحفي إن “القوات الفرنسية عبر التحالف الدولي قدمت الغطاء الجوي وكذلك المدفعية في معارك تلعفر، وجئنا اليوم للعراق للتأكيد على بقاء الدعم الفرنسي للعراق في المرحلة القادمة”.

والهجوم يأتي في إطار حملة عسكرية مدعومة من الولايات المتحدة ضد التنظيم الارهابي الذي ما زال يسيطر على مناطق غربي العراق وشرقي سوريا.

والمنطقة المستهدفة هي جبهة بطول نحو 60 كلم، وعرض نحو 40 كلم، وتتألف من مدينة تلعفر (مركز قضاء تلعفر) وبلدتي العياضية والمحلبية، فضلًا عن 47 قرية.

من جهته، تحدث وزير الخارجية الفرنسي جون إيف لودريان خلال المؤتمر الصحفي عن الأزمة السورية، مؤكدًا ان “فرنسا تدعم أربعة مبادئ لحل الأزمة السورية، الأول التأكيد على احترام جميع الاطراف السورية وغير السورية وعدم استخدام الاسلحة الكيميائية، والثاني يتعلق بضمان وصول المساعدات الانسانية والثالث وقف اطلاق النار على جميع الاراضي السورية”.

وأضاف لودريان، ان “المبدأ الرابع هو ان العملية السياسية ليس فيها شرط مسبق لرحيل بشار الاسد، بل هناك عملية انتقالية يتم فيها اختيار دستور جديد للبلاد وانتخابات، وهذا هو موقفنا الذي ندافع عنه في الأمم المتحدة”.

الأناضول