أحدث الأخبار

النظام السوري يواصل خرق الهدنة ويقتل 4 مدنيين بريف دمشق

أرشيف
أرشيف

قُتل 4 مدنيين، إثر هجوم صاروخي للنظام السوري على الغوطة الشرقية بريف العاصمة دمشق، الواقعة ضمن مناطق “خفض التوتر”، رغم إعلانه وقف إطلاق النار فيها من جانب واحد.

وقال محمود أدهم، المسؤول بمركز الدفاع المدني (القبعات البيضاء) في بلدة عين ترما، اليوم الثلاثاء، إن “مناطق مأهولة بالسكان في البلدة تعرضت لهجوم بـ 12 صاروخ من طراز فيل”.

وأوضح أدهم، أن “الهجوم الذي نفذته قوات النظام أسفر عن مقتل 4 مدنيين وإصابة 6 آخرين، وتعرض العديد من المنازل لأضرار مادية بالغة”.

ومنذ 5 سنوات، تعاني بلدات ومدن في الغوطة الشرقية من حصار النظام.

وفي 22 يوليو/ تموز الماضي، أعلنت وزارة دفاع النظام السوري، إيقافها للأعمال القتالية في الغوطة الشرقية، شرقي دمشق.

واتفقت روسيا وفصائل معارضة سورية في 22 تموز الماضي، على إنشاء “منطقة خفض توتر” في الغوطة الشرقية، بريف العاصمة السورية.

وكالة الأناضول