أحدث الأخبار

اليمن: الجيش الوطني والمقاومة الشعبية تسيطران على مواقع جديدة شرق صنعاء

20160202_2_14075087_5098385_Web
واصل عناصر “الجيش الوطني” و”المقاومة الشعبية” الموالين للرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، الثلاثاء، تقدمهم في مديرية “نهم” شرق العاصمة صنعاء مع احتدام القتال ضد مسلحي “الحوثي” وقوات الرئيس السابق علي عبد الله صالح، بحسب قيادي في المقاومة”.
وقال عبد الكريم ثعيل، القيادي وعضو المجلس الأعلى للمقاومة الشعبية في صنعاء”، “إن الجيش الوطني والمقاومة سيطرا صباح الثلاثاء على جبل الحول وموقع الحمرة في محيط منطقة فرضة بمديرية نهم.
ولفت إلى أن “المعارك مستمرة بين الطرفين في عدة مواقع بنهم، مع محاصرة الجيش والمقاومة لمسلحي الحوثي وصالح في معسكر مُطل على منطقة فرضة”.
وأضاف أن السيطرة على المواقع الجديدة “جاء بعد أن خاض عناصر الجيش الوطني والمقاومة معارك ضد مسلحي الحوثي وصالح مساء الإثنين نتج عنها سيطرة الطرف الأول على قرى آل عاطف وشيحان والعبادل وحجر النعيمات وديرة، بالإضافة إلى السيطرة على جبلي رشاء والمشجح، وكلها واقعة في مديرية “نهم” التابعة إدرايا لمحافظة صنعاء”.
وتابع “هناك مشاركة كبيرة لأبناء نهم في القتال مع المقاومة والجيش لتحرير مناطقهم في المديرية التي تعد أكبر مديريات محافظة صنعاء مساحة وأهمية، كونها البوابة المثلى لدخول القوات الموالية لهادي لبقية مديريات صنعاء التي يسيطر عليها الحوثيون وقوات صالح منذ أشهر”، حسب قوله.
ولم يتسنّ التأكد مما ذكره القيادي في المقاومة الشعبية من مصدر مستقل، كما لم يتسنّ الحصول على تعليق فوري من الحوثيين حول الموضوع.
وكالة الأناضول