أحدث الأخبار

باحثون يثبتون أن الذاكرة تتأثر سلبا بسبب الضغوط النفسية

Beyin cerrahı kardeşler şifa dağıtıyor

أفادت دراسة أمريكية حديثة بأن التعرض لضغط نفسي شديد في بداية الحياة، قد يؤثر على صحة الدماغ وقوة الذاكرة في وقت لاحق، ويؤدي إلى شيخوخة الدماغ مبكرًا.

الدراسة أجراها باحثون بجامعة ويسكنسون للطب والصحة العامة في أمريكا، وعرضوا نتائجها أمام المؤتمر الدولي لجمعية الزهايمر، الذي يعقد في الفترة من 16 إلى 20 يوليو/تموز الجاري بالعاصمة البريطانية لندن.

وللوصول إلى نتائج الدراسة، تابع الفريق بيانات 1320 شخصاً ممن تعرضوا لضغوط نفسية قاسية خلال حياتهم، وأخضعوهم لاختبارات تتعلق بالتفكير والذاكرة.

وقال الباحثون إن التجارب النفسية القاسية التي يمر بها الإنسان قد تكون خسارة وظيفة أو وفاة طفل أو الطلاق أو العيش مع والد مدمن على الكحول أو المخدرات.

وكان متوسط أعمار المشاركين في البحث 58 عامًا، وخضعوا لاختبارات عصبية، شملت الذاكرة الآنية والتعلم اللفظي والذاكرة والتعلم البصري وإعادة سرد القصة.

ووجد الباحثون أن الأشخاص الذين تعرضوا لضغوط نفسية قاسية، سجلوا درجات أسوأ في الاختبارات المعرفية والتفكير والذاكرة من أقرانهم الذين لم يتعرضوا لتلك الضغوط.

وقال دوج براون، قائد فريق البحث، إن “التعرض لضغط عصبي ونفسي لمدة طويلة قد يؤثر على ذاكرتنا وقدرتنا على التفكير لاحقاً في الحياة”.

وأضاف أن نتائج الدراسة تشير إلى ضرورة تقديم المزيد من الدعم للأشخاص الذين يعيشون في بيئات فقيرة، لأنهم أكثر عرضة من غيرهم للضغوط النفسية القاسية.

كانت دراسات سابقة حذرت من أن الأشخاص الذين يعانون من الفصام والاكتئاب الشديد، أكثر عرضة لخطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

الأناضول