أحدث الأخبار

بعد تهديد ترامب لفلسطين بقطع المساعدات.. عشراوي تردّ: لن نخضع للابتزاز الأمريكي

عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، حنان عشراوي
عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، حنان عشراوي

قالت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، حنان عشراوي، اليوم الأربعاء، إن القيادة الفلسطينية لن تخضع للابتزاز الأمريكي، بعد تهديد الرئيس دونالد ترامب بقطع المساعدات المالية للسلطة.

وتأتي تصريحات عشراوي بعد ساعات من نشر ترامب تغريدة عبر حسابه على “تويتر”، هدّد فيها بقطع المعونات المالية التي تقدمها بلاده للسلطة، بدعوى رفض الفلسطينيين الدخول في مفاوضات مع الجانب الإسرائيلي.

وأضافت عشراوي في بيان، إن “الحقوق الفلسطينية ليست للبيع، وقيام ترامب بالاعتراف بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل لا يشكل انتهاكا للقانون الدولي فحسب، وإنما تدميرا شاملا لأسس ومتطلبات السلام، كما أنه يكرس ضم إسرائيل غير الشرعي لعاصمتنا”.

وتابعت “لن نخضع للابتزاز، لقد أفشل الرئيس ترامب سعينا للحصول على السلام والحرية والعدالة، والآن يقوم بلومنا والتهديد بمعاقبتنا على نتائج سياساته هو المتهورة وغير المسؤولة”.

ومساء الثلاثاء، هدّد ترامب في تغريدة على تويتر، بقطع المعونات المالية للفلسطينيين متهماً إياهم بأنهم “لم يقدّروا هذه المساعدات”.

وكتب ترامب في تغريدته “واشنطن تعطى الفلسطينيين مئات الملايين من الدولارات سنويا ولا تنال أى تقدير أو احترام، هم (الفلسطينيون) لا يريدون حتى التفاوض على اتفاقية سلام طال تأخرها مع إسرائيل”.

تجدر الإشارة إلى أن المفاوضات بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي متوقفة منذ أبريل/ نيسان 2014، إثر رفض تل أبيب وقف الاستيطان والإفراج عن معتقلين قدامى، وتنصلها من حل الدولتين على أساس دولة فلسطينية على حدود 1967، وعاصمتها القدس الشرقية.

TRT العربية – وكالات