أحدث الأخبار

تركيا.. منزل خشبي بين أغصان الأشجار يقيم فيه سياح ولاية موغلا

20170714_2_24729042_24054321_Web

 يجذب منزل خشبي متداخل مع أغصان الأشجار السياح المحليين والأجانب في ولاية موغلا جنوب غربي تركيا.

ورغبة منه في عدم قطع أشجار الصنوبر والبلوط، قرر يوسف صوكو، بناء منزل من طابقين بين أغصانها في أحضان الطبيعة الخلابة، في أرضه بقضاء “سيدي كمر”.

 وبات المنزل الذي بني قبل عامين مقصدا للسياح الراغبين بالإقامة مقابل أجرة، في المنزل الخشبي، بعيدا عن ضوضاء المدينة.

وقال صوكو، إنه بنى المنزل المؤلف من ثلاث غرف من خشب شجر الأرز.

ويقيم صوكو مع زوجته البريطانية “كورين” في منزلهم الآخر القريب من البيت الخشبي، ويمكثون فيه أحيانا عندما لا يكون فيه سياحا.

ونوه أن من يقيم في المنزل الخشبي لا يسمع سوى صوت الماء وزقزقة العصافير وصياح الديكة.

بدورها قالت “كورين” إن هناك جدول ماء صغير يمر من أسفل المنزل الخشبي، حيث يتخلص المرء من كافة الضغوطات النفسية عند بقائه فيه، وفق تأكيدها.

20170714_2_24729042_24054315_Web 20170714_2_24729042_24054317_Web 20170714_2_24729042_24054318_Web 20170714_2_24729042_24054319_Web 20170714_2_24729042_24054320_Web 20170714_2_24729042_24054322_Web

الأناضول