أحدث الأخبار

تشييع جثمان فلسطيني استشهد برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي على حدود غزة 

20180112_2_28050507_29692051_Web
شيّع المئات في قطاع غزة، الجمعة، جثمان فتى فلسطيني، أستشهد برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي مساء أمس، شرقي مخيم البريج وسط قطاع غزة.

وأدّى المُشيّعون صلاة الجنازة على جثمان الفتى أمير عبد الحميد أبو مساعد (16 عاماً)، في “الجامع الكبير” بمخيم المغازي، وسط القطاع، قبل مواراته الثرى في مقبرة المخيم.

واستشهد “أبو مساعد”، مساء أمس، بعد تعرضه لإصابة بالصدر برصاص الاحتلال الإسرائيلي، خلال مشاركته في تظاهرة نصرة للقدس على حدود وسط قطاع غزة، وفق وزارة الصحة الفلسطينية.

كما أصيب، مساء أمس (في ذات الحادثة)، ثلاثة فلسطينيين برصاص الجيش الإسرائيلي، شرقي مخيم البريج، بحيث وصفت مصادر طبية إصابتيْن بـ”المتوسطة”، وواحدة بالخطيرة.

وتشهد معظم المدن الفلسطينية احتجاجات منذ إعلان ترامب في 6 ديسمبر/ كانون أول 2017، اعتبار القدس (بشقيها الشرقي والغربي) عاصمة لإسرائيل، والبدء بنقل سفارة واشنطن إلى المدينة المحتلة.

TRT العربية – وكالات