أحدث الأخبار

جاويش أوغلو يشدد على أهمية تأييد جميع الليبيين لحكومة الوفاق

Viyana'da Libya toplantısı
قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، الاثنين، إن حكومة الوفاق الليبية المنبثقة عن اتفاق الصخيرات في المغرب قبل نحو 6 أشهر، بحاجة إلى تأييد جميع الليبيين، وإقناع جميع الأطياف بها.

جاء ذلك في كلمة جاويش أوغلو، باجتماع فيينا الوزاري الاثنين حول ليبيا، حيث شدد، بحسب مصادر في الخارجية التركية، على “أهمية أن تحظى حكومة الوفاق برئاسة فايز السراج، على ثقة جميع الأطراف الليبية”.

وأضاف أن “الاتفاق الذي أُنجز قبل أشهر حقق مكاسب عديدة، إلا أن هناك حاجة كبيرة للعمل من أجل إنجاحه، مؤكدا أن تركيا تشدد على أهمية دعم المجلس الرئاسي، بهدف جلب الاستقرار والأمان إلى ليبيا”.

وذكّر جاويش أوغلو، بأن “تركيا ستقدم الدعم للمجلس الرئاسي، حيث استضافت السراج خلال اجتماع القمة الإسلامية (الشهر الماضي)، وأن الخطوط الجوية التركية جاهزة لإعادة رحلاتها لطرابلس، في حال تحققت بعض الشروط”.

ولفت إلى أن “حكومة الوفاق بحاجة إلى خبراء لنجاح أعمالها، وتركيا ستقدم كل ما يمكنها، كما أنها ستحدد الاحتياجات الاقتصادية لليبيا، من أجل تقديم ما يمكنها من مساعدات في وقت لاحق”.

وبحسب نفس المصادر، فإن وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، أفاد في كلمته ضمن الاجتماع، بأن “ليبيا ليست بحاجة إلى حرب داخلية، وإنما إلى الاستقرار السياسي، حيث يستفيد داعش من عدم الاستقرار”.

وأكد أن “الجميع لديهم نفس الهدف في تركيا، لذلك يتوجب دعم الحكومة بشكل فعال”.

وفي وقت سابق من يوم الاثنين، بدأ في العاصمة النمساوية فيينا، الاجتماع الدولي الوزاري حول ليبيا، برعاية أمريكية إيطالية، وبمشاركة الدول الفاعلة، لمناقشة سبل تمكين حكومة الوفاق الوطني، التي أُقرّت بالصخيرات في 17 ديسمبر/كانون ثاني الماضي.

ويترأس الاجتماع وزير الخارجية الإيطالي باولو جينتيلوني، ونظيره الأمريكي، ويحضره وزراء خارجية كل من تركيا مولود جاويش أوغلو، والسعودية عادل الجبير، ونظيرهما الألماني فرانك شتاينماير، ووفود 22 دولة، و4 منظمات دولية.

الأناضول