أحدث الأخبار

حرفي تركي يحيي صناعة سيوف العثمانيين والسلاجقة

حرفي تركي يحيي صناعة سيوف العثمانيين والسلاجقة
حرفي تركي يحيي صناعة سيوف العثمانيين والسلاجقة

يعمل المواطن التركي، إسماعيل غولا باتماز، على إحياء السيوف التي كانت تستخدم خلال الحروب إبّان فترات حكم العثمانيين والسلاجقة، والدول التركية القديمة، من خلال إعادة تصنيع سيوف مثيلة لها.

ويمتهن غولا باتماز، حرفة صناعة السكاكين التي ورثها عن والده بولاية سيواس وسط البلاد، منذ 35 عاما؛ لكنه يصنع إلى جانب السكاكين، الأسافين والخناجر والسيوف التي كانت تستخدمها الدول التركية قديما، وبينها العثمانية والسلجوقية.

20171108_2_26746563_27604160_Web (1)

وعن موهبته، قال غولا باتماز، في حديث لوكالة الأناضول “لقد قمت بصنع السيوف العثمانية، كما صنعت سيفا يطلق عليه اسم غوك تورك (نسبة إلى امبراطورية الغوك تورك التركية القديمة)، أو السيف التركي، الذي كنت أرغب بصنعه لأن له مميزات كبيرة جدا”.

وأوضح أنه يصنع نماذج مطابقة تمامًا للسيوف التي كانت تستخدم قديما، مؤكدًا أن “السيف التركي” له منظر جميل وسمات متعددة، مضيفا أن “السيف التركي يتميز برقته، ومقدمته الحادة، ومرونته، ويعود تاريخه لألفي عام من الزمان”.

ولفت إلى أنه يقوم بصنع السيوف بعد البحث عن نماذجها الأصلية في الكتب، منوها إلى زيادة الطلب على السيوف العثمانية والتركية، مؤكدا على أنه يعتزم صنع حجم أكبر من سيف غوكتورك.

تجدر الإشارة إلى أن الشعوب التركية أسست على مدار التاريخ 16 دولة كبرى من بينها الإمبراطورية العثمانية، ودولة (خاقانية) الكوك تورك، والإمبراطورية التيمورية، والإمبراطورية السلجوقية.

20171108_2_26746563_27604161_Web

TRT العربية – وكالات