أحدث الأخبار

داود أوغلو: قواعد الاشتباك التركية تنطبق على أي طائرة تنتهك مجالنا الجوي

قال رئيس الوزراء التركي "أحمد داود أوغلو" في كلمة ألقاها أمام كتلة حزب العدالة والتنمية البرلمانية اليوم إن حزبه (العدالة والتنمية) عمل على إنهاء حالة الطوارئ في البلاد منذ توليه السلطة، مؤكدًا أن "تركيا الديمقراطية والحرة، لن تشهد مجددًا إعلان حالة الطوارئ مهما كانت الاستفزازات".
 (Hakan Göktepe - Anadolu Ajansı)
قال رئيس الوزراء التركي "أحمد داود أوغلو" في كلمة ألقاها أمام كتلة حزب العدالة والتنمية البرلمانية اليوم إن حزبه (العدالة والتنمية) عمل على إنهاء حالة الطوارئ في البلاد منذ توليه السلطة، مؤكدًا أن "تركيا الديمقراطية والحرة، لن تشهد مجددًا إعلان حالة الطوارئ مهما كانت الاستفزازات". (Hakan Göktepe - Anadolu Ajansı)

قال رئيس الوزراء التركي، “أحمد داود أوغلو”، تعليقاً على انتهاك طائرة حربية روسية لأجواء بلاده قبل يومين، إنَّ قواعد الاشتباك تطبق على الطائرات السورية، أو الروسية، أو طائرات أي دولة أخرى -في حال انتهاكها للمجال الجوي التركي-.

وأضاف “داود أوغلو”، في حوار مع قناة تلفزيونية تركية، يوم الإثنين 05 أكتوبر/تشرين الأول، أنَّ القوات المسلحة التركية لديها تعليمات واضحة بالقيام باللازم مع أي انتهاك للحدود التركية، مشددًا أنَّ حدود تركيا ومجالها الجوي تحت سيطرة القوات المسلحة التركية.

وأفاد “داود أوغلو”، أنَّ معلومات وصلت تركيا من الطرف الروسي، تفيد أنَّ ما حدث لم يكن متعمدًا، وتؤكّد على احترام روسيا للمجال الجوي التركي، وعلى أنَّ مثل تلك الواقعة لن تتكرر مستقبلًا.

وأشار “داود أوغلو” إلى بدء حركة اتصالات دبلوماسية، في أعقاب انتهاك الطائرة الروسية للمجال التركي، حيث أجرى وزير الخارجية التركي “فريدون سينيرلي أوغلو”، اتصالًا هاتفيًا بنظيره الروسي “سيرجي لافروف”، إذ أكّد الأخير بشكل واضح، أنَّ تلك الحادثة لن تتكرر مستقبلًا.

وأكّد أنَّ لقاءات عُقدت في أنقرة وموسكو للتأكيد على عدم تكرار مثل ذلك الانتهاك للحدود التركية مستقبلًا، مضيفًا أنّه التقى رئيس الأركان اليوم، وقدم التعليمات اللازمة لوزير خارجيته، بهذا الخصوص.

وأفاد رئيس الوزراء التركي، أنَّ موقف بلاده واضح، حيث تُحذّر وديًّا أيَّ دولة تنتهك حدودها أو مجالها الجوي، مشيرًا أنَّ روسيا دولة جارة وصديقة لتركيا، لذلك لم يحدث توتر بين الدولتين، فيما أكد أن المسألة السورية، ليست أزمة تركية – روسية.

وقال بيان صادرعن الخارجية التركية، يوم الإثنين 05 أكتوبر/تشرين الأول ، إنَّ طائرة حربية روسية، انتهكت أجواءها، فوق ولاية هطاي في 3 تشرين الأول/أكتوبر الجاري، وغادرتها باتجاه سوريا بعد أن اعترضتها مقاتلتان من سلاح الجو التركي.

وكالة الأناضول