أحدث الأخبار

رئيس الوزراء التركي: قواتنا تولي أهمية قصوى لسلامة المدنيين في عفرين

رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدريم
رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدريم

قال رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدريم، السبت، إن قوات بلاده تولي أهمية قصوى لسلامة المدنيين والقيم الإنسانية خلال تنفيذها عمليتها العسكرية ضد الإرهابيين في منطقة عفرين السورية.

جاء ذلك في كلمة ليلدريم، خلال المؤتمر الاعتيادي السادس لحزب العدالة والتنمية بولاية ملاطيا وسط البلاد، مضيفا أن “تركيا لا تكتفي فقط بحماية حقوقها وإنما تدافع أيضا عن حقوق المظلومين والمضطهدين والإنسانية، وتتحرك انطلاقا من مبدأ أن الإنسان هو أشرف المخلوقات”.

ونوه إلى أن تركيا لا تقف مكتوفة الأيدي تجاه الظلم والأزمات في العالم، لذلك فإنه لا يتم حل أية مسألة إقليمية ودولية دون تركيا.

وأشار إلى أن تركيا تمثل الأمل لأطفال البلقان وسوريا والقدس وغزة، وقال “هذا الشعب (التركي) يمثل وجدان العالم. أنتم اسم للمرحمة، وأمل الكرة الأرضية، وأنتم أكبر ضمان لقضية فلسطين الشرعية”.

وشدد يلدريم، على أن بلاده تقف دائما إلى جانب الحق وليس القوي. وقال “نريد أن تصان حقوق الجميع. أصدقاؤنا وأشقاؤنا والناس يدعون لنا لأننا ننتهج تلك السياسة”.

وعن نتائج عملية “غصن الزيتون”، التي انطلقت الشهر الماضي، قال رئيس الوزراء التركي “طهّرنا جزءًا مهمًا من المناطق الحدودية (مع سوريا) من التنظيمات الإرهابية، ويتحرّك جنودنا بحذر شديد للغاية من أجل الحيلولة دون تضرر أي مدني. الذين يريدون إعطاءنا دروسا حول المدنيين، انظروا أولا إلى تاريخكم المخجل ومن ثم تحدثوا”.

وتابع قائلا “لم نُقيم أحدا حسب معتقده أو مذهبه أو أصوله العرقية. بالنسبة لنا الإنسان هو أشرف المخلوقات، وفي عفرين بسوريا أيضا نتقدم في الأرض وفق المفهوم نفسه”.

وجدد عزم بلاده القضاء على تنظيمي “ي ب ك/ ب ي د/بي كا كا” و “داعش” الإرهابيين، ودحر من يرغبون في إحداث فتن عرقية ومذهبية في المنطقة.

ومنذ 20 يناير/كانون الثاني الماضي، يستهدف الجيشان التركي و”السوري الحر”، ضمن عملية “غصن الزيتون”، المواقع العسكرية لتنظيمي “ب ي د/بي كا كا” و”داعش” الإرهابيين، مع اتخاذ التدابير اللازمة لتجنيب المدنيين أية أضرار.

TRT العربية – وكالات