أحدث الأخبار

سفير موسكو الجديد بأنقرة: سأعمل على رفع حجم التجارة مع تركيا إلى 100 مليار دولار

سفير روسيا الجديد في أنقرة، أليكسي يرخوف
سفير روسيا الجديد في أنقرة، أليكسي يرخوف

قال سفير روسيا الجديد في أنقرة، أليكسي يرخوف، إنه سوف يسعى خلال فترة مهامه في العاصمة التركية، إلى تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، ورفع حجم التجارة بينهما إلى 100 مليار دولار.

وأضاف يرخوف، في تصريح لوسائل إعلام تركية في العاصمة الروسية موسكو، اليوم الثلاثاء، أن عدد السياح الروس الذين يزورون تركيا عام 2017 سوف يبلغ نحو 3 ملايين ونصف المليون سائح، وأن تركيا اتخذت تدابير أمنية مهمة في هذا الصدد.

ولفت السفير الروسي الجديد، إلى أنه سيغادر موسكو متجهًا إلى أنقرة خلال الأسبوع المقبل، للبدء بممارسة مهامه سفيرًا لبلاده.

مشيرًا إلى أنه سوف يركز جهوده على تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، لا سيما الاقتصادية، ومتابعة الملفات المتعلقة بمشروعي “السيل التركي” لنقل النفط الروسي إلى أوروبا عبر تركيا، ومحطة “آق قويو” النووية، واصفًت هذين المشروعين بـ”المشاريع المشتركة الكبيرة والمهمة في العلاقات الثنائية بين البلدين”.

وأكد يرخوف، أن تركيا شريك مهم لروسيا على صعيد حل الأزمة السورية. مشيرًا إلى أن رؤية ذلك ممكنًا من خلال التفاعل والاجتماعات الحاصلة بين البلدين إضافة إلى مؤتمر أستانة وغيرها من المؤتمرات الأخرى.

ونوه يرخوف إلى أن تركيا وروسيا تملكان مصالحا مشتركة، رغم خلاف وجهات النظر فيما يتعلق بالملف السوري، وهو شيء طبيعي في العلاقات الدولية، معربًا عن سروره لاختياره سفيرًا جديدًا لروسيا الاتحادية في تركيا، التي تمتلك دولة وشعبًا عزيزين ومضيافين.

وكان الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أصدر مرسومًا بتاريخ 19 يونيو/ حزيران 2017، عين بموجبه أليكسي يرخوف، سفيرًا لروسيا الاتحادية في تركيا.

يشار إلى أن أليكسي يرخوف، الذي يتقن إضافة إلى الروسية، كلاّ من العربية والإنجليزية والفرنسية، هو من مواليد عام 1960، وتخرج من قسم العلاقات الدولية بجامعة موسكو، وبدأ عام 1983 العمل في وزارة الشؤون الخارجية الروسية، ليشغل اعتبارًا من عام 2009 منصب القنصل العام لروسيا في إسطنبول، حيث استمر في المنصب لـ6 سنوات.

وشغل يرخوف، منصب مدير مركز الأزمات في وزارة الخارجية الروسية قبل تعيينه سفيرًا في أنقرة.

وفي 19 ديسمبر/ كانون الأول الماضي، اغتيل السفير الروسي لدى أنقرة، أندريه كارلوف، في هجوم مسلح أثناء إلقائه كلمة في معرض للصور، ولاقت عملية الاغتيال، إدانات دولية واسعة.

وكالة الأناضول