أحدث الأخبار

طبيب تركي: رهبة السقوط تزيد الشقاء

الطبيب التركي محمد عاكف كاران
الطبيب التركي محمد عاكف كاران
قال الطبيب التركي محمد عاكف كاران، أستاذ في كلية الطب بجامعة إسطنبول، إن “السقوط يؤثر على جودة الحياة، ورهبة السقوط والشقاء عند الأشخاص الذين يسقطون، تكون 4 أضعاف أولئك الذين لا يتعرضون له”.

جاء ذلك في كلمة له خلال مشاركته في ندوة طبية بولاية باليكسير، حول “السقوط”، نظمتها كليتي الطب بجامعتي إسطنبول وبالكيسير، اليوم الجمعة.

وأوضح الطبيب التركي، أن الشخص الذي يسقط مرة تزداد لديه رهبة السقوط، مبينًا أن رهبة الشخص من السقوط تتسبب في إبطاء حركاته، وتقليص قوة عضلاته.

وأضاف “وهذا بدوره يُضّعف قدرة الجسم على الحركة، وبالتالي تزداد فرص السقوط مجددًا”.

وتابع أنه “نتيجة لذلك فإن الخوف من السقوط والشقاء عند الأشخاص الذين يسقطون تكون أكثر بـ 4 أضعاف عن غيرهم”.

وقال الطبيب التركي: “السقوط يتسبب في زيادة الشقاء وخطر الموت، لذا فإن منع وقوعه عبر اتخاذ التدابير، أسهل من معالجة عواقبه”.

ولفت إلى أن 40% من المسنين يتعرضون لحوادث السقوط سنويًا، لذا فإن السقوط يؤثر على جودة الحياة.

وتابع في ذات السياق، “خطر حدوث الكسور لدى المسنين الذين يتعرضون للسقوط أكثر بثلاث أضعاف من غيرهم”.

وأوضح أنه “في حال تكرر السقوط فإن خطر حدوثه يرتفع إلى 8 أضعاف، كما أن خطر الموت أو كسر عظم الورك عند الذين يسقطون بكثرة ضعفي أولئك الذين لا يسقطون”.

الأناضول