أحدث الأخبار

طلاب أتراك يختتمون زيارة إثيوبيا بالتجول في ضواحي العاصمة أديس أبابا

20170825_2_25433143_25257292_Web
اختتم طلاب أتراك، اليوم الجمعة، زيارة خاصة إلى إثيوبيا استمرت أسبوعًا، وذلك بالتجول في ضواحي العاصمة أديس أبابا وزيارة مصنع “أيكا أديس” التركي للغزل والنسيج.

طه فهمي، طالب تركي من جامعة “يديت ابي” في إسطنبول، قال إنه يشعر بالفخر والاعتزاز عندما يرى المشاريع الخيرية التي تنفذها تركيا في إثيوبيا، فضلًا عن سياسات الخارجية لبلاده القائمة على مبدأ الإنسانية.

وأوضح فهمي، أن أكثر ما أثار انتباهه خلال زيارة إثيوبيا “سماحة الشعب الإثيوبي الذي لا تفارقه الابتسامة”.

وتابع “أكسبتني هذه الزيارة الكثير من المعلومات عن إثيوبيا، وقد كان بشكل عامة فرصة للتعرف على إفريقيا كاملة”.

بدوره، قال فازل أكن أروغان، إن زيارة وفد الطلاب الأتراك تأتي في إطار التعريف بأنشط وكالة التعاون والتنسيق “تيكا”، التابعة لرئاسة الوزراء التركية.

وأشار إلى أن “للوكالة الكثير من الفعاليات الإنسانية والإنمائية في إفريقيا عامة وإثيوبيا خاصة”.

ويهدف برنامج “مشاركة الخبرات مع إفريقيا 2017″ الذي تقيمه “تيكا” إلى إشراك الطلاب في العمليات والأنشطة الثقافية والاجتماعية والإنسانية التي تُشرف عليها الوكالة ومؤسسات المجتمع المدني التركية لترميم وصيانة المدارس ودور الأيتام والمكاتب، وغيرها من المنشآت، فضلًا عن مشاريع التنمية.

ويشارك في البرنامج 200 طالب، يقومون بأنشطة مماثلة في 16 دولة إفريقية هي: السودان، ليبيا، الجزائر، تونس، الصومال، إثيوبيا، تنزانيا، كينيا، السنغال، غينيا، الكاميرون، النيجر، تشاد، بوركينا فاسو، غانا، أوغندا.

وشمل البرنامج على نحو استثنائي دولتين عربيتين خارج القارة الإفريقية هما لبنان والأردن.

وتعدّ “تيكا”، التي تأسست عام 1992، راعيًا ومنسقًا رئيسيًا لمشاريع خيرية كثيرة تنفذها تركيا في مناطق مختلفة من العالم.

ومنذ 2002، زادت “تيكا” من فعالياتها وانتشارها بحملات المساعدات التنموية التي نفذتها خارج البلاد مع ارتفاع مستوى التقدم في تركيا والانفتاح الذي حققته الحكومة التركية في سياستها الخارجية.

الأناضول