أحدث الأخبار

قوات حفتر تهاجم سفينتين قرب بنغازي وتغرق إحداهما

In this photo taken on April 4, 2015, a man looks on at the destruction on a street of the city of Benghazi, Libya. Destruction has permeated the North African country since the civil war ousted Moammar Gadhafi four years ago. For Benghazi, the past year was the worst.  (AP Photo/Mohamed Salama)
In this photo taken on April 4, 2015, a man looks on at the destruction on a street of the city of Benghazi, Libya. Destruction has permeated the North African country since the civil war ousted Moammar Gadhafi four years ago. For Benghazi, the past year was the worst. (AP Photo/Mohamed Salama)

قال متحدثون عسكريون باسم قوات حفتر إن طائرات حربية أغرقت أمس الأحد سفينة وهاجمت سفينة أخرى قرب مدينة بنغازي في شرق ليبيا .

ولم تصدر رواية لشهود عيان أو تأكيد مستقل لهذا الهجوم الذي وقع قرب بلدة المريسة.

وقال ناصر الحاسي المتحدث باسم القوات الجوية في ساعة مبكرة من صباح الاثنين إن السفينة أُغرقت لأنها قامت بتحميل مقاتلين وأسلحة وذخيرة لدعم الإرهاب في المنطقة الشرقية.

وقال محمد الحجازي وهو متحدث باسم خليفة حفتر والتي يوجد مقرها في شرق ليبيا إن الهجوم استهدف أيضا سفينة ثانية كانت تحمل أسلحة في نفس المنطقة.

واتهمت المؤسسة الوطنية للنفط التي يوجد مقرها في طرابلس قوات حفتر بأنها قصفت ثلاث مرات ناقلات نفط قالت القوات التابعة للحكومة المعترف بها دوليا إنها كانت تحمل أسلحة وذخيرة.

وتسود القلاقل ليبيا حيث توجد حكومتان وبرلمانان تتنازع قواتهما المسلحة من أجل السيطرة على البلاد بعد أربع سنوات على إسقاط معمر القذافي.

وفي مايو أيار هاجمت طائرة تابعة لقوات حفتر ناقلة نفط كانت راسية خارج مدينة سرت مما أدى إلى إصابة ثلاثة أشخاص واشعال النار في الناقلة.

وفي يناير كانون الثاني شكت اليونان من قصف ناقلة نفط يديرها يونانيون كانت راسية قبالة الساحل الليبي مما أدى إلى قتل اثنين من أفراد طاقمها. وقالت اليونان إنها كانت تحمل وقوداً ثقيلا في حين قالت قوات حفتر إنها كانت تحمل أسلحة.

وتسيطر كل من الحكومتين على مساحات محدودة من الأراضي في ليبيا.

واستغل تنظيم داعش الفراغ الأمني للتوسع في ليبيا وقام بقتل وخطف العديد من الأشخاص كما هاجم أيضا سفارات أجنبية في طرابلس واشتبك مع قوات الحكومتين.