أحدث الأخبار

قورتولموش: سنقف يدًا واحدة في مواجهة من يريد تقسيم تركيا

نائب رئيس الوزراء نعمان قورتلموش
نائب رئيس الوزراء نعمان قورتلموش

قال نائب رئيس الوزراء التركي نعمان قورتلموش، الجمعة، إن هناك من يرغب في تقسيم تركيا، وزرع الفتنة بين أبناء شعبها، مؤكدا أن جميع أفراد الشعب التركي، سيقفون جنبا إلى جنب، في مواجهة هؤلاء.

وأشار قورتلموش في تصريحه خلال زيارته في ولاية “أوردو” شمالي تركيا، لعائلة جندي تركي استشهد على يد منظمة بي كا كا الإرهابية في منطقة سور، بولاية ديار بكر جنوب شرقي تركيا، إلى تزامن اليوم مع الذكرى الـ 101 لمعركة جناق قلعة ويوم الشهيد التركي، قائلا إن “الشعب التركي، سيعيش بإذن الله، حرا على هذه الأرض، حتى يوم القيامة”، مستذكرا الشهداء الذين سقطوا في المعركة.

وأضاف النائب أن البعض يحاول عن طريق الهجمات الإرهابية التي شهدتها تركيا مؤخرا، أن يجعل تركيا تدفع ثمن الحساب الذي لم يكتمل قبل قرن من الزمن.

ويطلق على 18 مارس/ آذار من كل عام، في تركيا يوم الشهيد، حيث تنظم فعاليات في جميع أنحاء البلاد، أكبرها في ولاية جناق قلعة، بحضور كبار المسؤولين الأتراك، كما يتم إحياء اليوم في جمهورية شمال قبرص التركية، والممثليات الدبلوماسية التركية في الخارج.

وشهدت منطقة غاليبولي معارك جناق قلعة عام 1915 بين الدولة العثمانية والحلفاء، حيث حاولت قوات بريطانية، وفرنسية، ونيوزلندية، وأسترالية احتلال إسطنبول عاصمة الدولة العثمانية آنذاك، وباءت المحاولة بالفشل، وكلفت تلك المعارك الدولة العثمانية أكثر من 250 ألف شهيد، شارك فيها جنود من سوريا والعراق وفلسطين والعديد من دول العالم الإسلامي، فيما تكبدت القوات الغازية نفس العدد المذكور تقريبًا.

وكالة الأناضول