أحدث الأخبار

كورتولموش: القاعدة التركية في قطر مهمة لأمن المنطقة برمتها

DD0F9HBWAAAM3zO

قال المتحدث باسم الحكومة التركية نعمان كورتولموش، إن القاعدة العسكرية في قطر ليست مهمة لأمن الدوحة فحسب بل لأمن المنطقة برمتها.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده اليوم الاثنين أعقب اجتماعًا لأعضاء الحكومة التركية في العاصمة أنقرة.

وأضاف في المؤتمر أن القاعدة العسكرية التركية في قطر تهم أمن المنطقة برمتها، وأن الوجود العسكري التركي في قطر سيستمر، وبناء على ذلك فإنّ إقحام هذه المسألة بالأزمة السياسية بين قطر ودول عربية أخرى خطأ كبير.

وتابع المتحدث باسم الحكومة التركية قائلًا: “في حال تفاقم الأزمة (بين بعض الدول العربية وقطر) فإن فاتورة ذلك لن تقتصر على بلد واحد وإنما على كافة بلدان المنطقة”.

وفي 5 يونيو/حزيران الماضي، قطعت السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر، وفرضت الدول الثلاث الأولى حصاراً برياً وجوياً على الدوحة، لاتهامها بـ”دعم الإرهاب”، وهو ما نفته الدوحة بشدة.

وحول القضية القبرصية قال كورتولموش إن تركيا لن تتنازل عن ضمان حصول المجتمع التركي في قبرص على حقوقه المشروعة، ومطالبه المتعلقة بالأمن والضمانات.

واستدرك بالقول إن تركيا سوف تقيّم مطالب القبارصة الروم المتعلقة بالخرائط ومبادلة الأراضي مع الشطر التركي، في إطار مقاربتهم حيال الأمن والضمانات.

والأربعاء الماضي، انطلقت في مدينة كرانز مونتانا السويسرية، جلسة جديدة من مؤتمر قبرص، الرامي للتوصل إلى حل شامل في الجزيرة المقسمة منذ عام 1974، بمشاركة القبارصة الأتراك والروم إضافة إلى الأطراف الضامنة (تركيا واليونان وبريطانيا والأمم المتحدة).

وحول اغتيال تنظيم “بي كا كا” الإرهابي سياسيين تركيين ينتميان لـ “حزب العدالة والتنمية” الحاكم في تركيا، خلال اليومين الماضيين، قال كورتولموش إن هذه العملية الغادرة تهدف إلى القضاء على أرضية العمل السياسي المشروع في البلاد.

واختطف مسلحون من “بي كا كا” الإرهابي، يوم السبت الماضي، “أيدين آهي”، نائب مسؤول حزب العدالة والتنمية في منطقة “أوزالب”، بولاية “وان” جنوب شرقي البلاد، ليقتلوه بدم بارد في مكان قريب من منزله، وذلك بعد أن أقدموا على اغتيال “أورهان مرجان”، نائب رئيس فرع الحزب في قضاء “ليجة”، بولاية ديار بكر، جنوب شرقي البلاد في اليوم نفسه.

الأناضول