أحدث الأخبار

لمحبي المغامرة.. “أخطر طريق في العالم” يربط بين ولايتين في تركيا

يستخدم السكان المحليون الطريق في حياتهم اليومية كأي طريق أخر
يستخدم السكان المحليون الطريق في حياتهم اليومية كأي طريق أخر

تعد ولاية طرابزون واحدة من بين الولايات التركية الأكثر جذبًا للسياح لعدّة أسباب أهمها طبيعتها الساحرة، حيث يمكن لمحبي الهدوء والمساحات الشاسعة الخضراء والغابات وحتى محبي المغامرة أن يجدون مرادهم في تلك الولاية وما يجاورها من مدن شرق الأناضول.

وحين يكون الحديث عن المغامرة فإن طريق “درباشى” الواصل بين “طرابزون” و”بايبورت” والمقام على جبل “صوغانلى” اختير كأخطر طريق في العالم قبل عامين، من قبل الموقع العالمي الشهير المسمى “أخطر طرق العالم”. ويعتبر الطريق، المستخدم رغم خطورته، مزارًا سياحيًا، لمحبي المغامرة.

ويحتوي الطريق الذي يبلغ طوله نحو 106 كلم، على 13 منحنيًا خطرًا، وصنف كونه أخطر من “طريق الموت” الشهير في بوليفيا بأمريكا الجنوبية.

وبسبب تراكم الثلوج في موسم الشتاء يكون الطريق مغلقا أمام المسافرين طوال 6 أشهر تقريبا في العام. ويُستخدم الطريق أيضا بشكل يومي من قبل سكان المنطقة في حياتهم اليومية.

ويشار إلى أن هذا الطريق الذي يبلغ ارتفاعه 3500 متر عن سطح البحر، أنشئ عام 1914 خلال الاحتلال الروسي، الذي أجبر السكان على حفره بطرق بدائية.

TRT العربية_ وكالات