أحدث الأخبار

لمراقبة الحدود والسواحل .. المغرب ينجح بإطلاق أول أقماره الصناعية

أرشيف
أرشيف

أطلق المغرب رسميًا، الأربعاء، أول قمر صناعي للمراقبة، انطلاقا من قاعدة كورو التابعة لمنطقة جويانا الفرنسية، بهدف تعزيز قدرات المملكة الأمنية والاستخباراتية.

وانطلق القمر الصناعي، الذي يحمل اسم “محمد السادس أ” (MOHAMMED VI-A) في الساعة 01:43 ت.غ، على متن الصاروخ الإيطالي الصنع “فيجا”، الذي يقوم برحلته رقم 11 منذ بداية استغلاله في 2012، حسب صحيفة “الصباح”المغربية.

ويبلغ وزن القمر 1110 كيلوجرام، وسيتم دعمه بقمر آخر عام 2018، وصممته كل من شركة “تاليس إيلينيا سبيس”، التي تكلفت بالجانب المتعلق بآليات التصوير، وشركة “إيرباص ديفانس آند سبيس”، التي اهتمت بتوفير المنصة والجزء الأرضي لتخطيط البعثات ومراقبة الساتل.

ويتميز القمر المغربي بقدرته على خدمة أهداف مدنية وأمنية، ومن المتوقع أن يتم استعماله لأغراض المسح الخرائطي، والرصد الزراعي، والوقاية من الكوارث الطبيعية وإدارتها، ورصد التغيرات في البيئة والتصحر، فضلا عن مراقبة الحدود والسواحل.

وسيكون القمر، الذي سيحلق على ارتفاع 695 كيلومترًا من الأرض، قادرا على التقاط 500 صورة يوميًا وإرسالها إلى محطة التحكم الأرضية قرب مطار العاصمة الرباط، وبهذا يصبح المغرب ثالث دولة إفريقية تملك قمرا صناعيا خاصا بها بعد مصر وجنوب إفريقيا.

TRT العربية – وكالات