أحدث الأخبار

ليلة الأوسكار الكبيرة.. تعرّف على الأفلام المرشحة عن فئة أفضل فيلم

Nate D. Sanders Auctions Collection Of Academy Award Oscar Statuettes Set To Be Auctioned

ليلة الأوسكار هي الليلة السينمائية الوحيدة التي يتجمع فيها ملايين المشاهدين من محبي الأفلام حول العالم، لمشاهدة نجوم السينما العالمية، ومعرفة الأسماء الفائزة بالجائزة، ومراقبة ردود فعل المستبعدين منها.

وتستعد مدينة هوليوود في لوس أنجلوس الأمريكية لبداية حفل توزيع جوائز أوسكار 2016 بنسخته الـ88، يوم الأحد  28 فبراير/شباط، في الثامنة والنصف مساءً بتوقيت أمريكا، أي حوالي الساعة الـ1 والنصف ما بعد منتصف الليل بتوقيت مكة المكرمة.

 

وقد رُشحت هذا العام 8 أفلام عن فئة أفضل فيلم، كانت كالتالي:

الفيلم الأول: “بروكلين Brooklyn”، حيث يتناول الفيلم المقتبس عن رواية الإيرلندى “كولم تويبين”، حكاية فتاة إيرلندية تسافر لأمريكا فى الخمسينيات من القرن الماضي، للبحث عن فرصة عيش أفضل من تلك الموجودة فى بلادها، فتنخرط برغم مواجع الغربة فى المجتمع الأمريكي الذى يتحرك بسرعة كبيرة نحو التطور، وتضطر فى الفيلم للعودة إلى إيرلندا بسبب عارض عائلي، وهناك يصبح لزامًا عليها أن تختار بين أرضين، تقبع روحهافي كليهما معًا.

بطلة الفيلم هي “سيرشا رونان”، الممثلة ذات الـ21 عامًا، وأصغر الممثلات اللاتي ترشحن لجوائز الأوسكار و‌البافتا و‌الجولدن جلوب، وتبدأ أحداث الفيلم بوصول “أليس” بعد رحلتها الشاقة للإقامة فى بيت للمغتربات الإيرلنديات، تديره سيدة صارمة وطيبة في ذات الوقت، وتتسلم “أليس” وظيفتها الجديدة بأحد المتاجر الكبرى كبائعة، وتحاول الانخراط مع زميلاتها بالمسكن، إلا أن شعورها بالحنين إلى الوطن، يفقدها التركيز بالعمل.

oscar brooklyn_banner-image-1243x701

 

الفيلم الثاني: “بقعة ضوء Spotlight”، أحد الأفلام الصادمة التي أُنتجت العام الماضي، والتي تستند أحداثها على قصة حقيقية لصحفيين من جريدة “بوسطن جلوب”، يقوم بعمل تحقيق استقصائي لمدة عام كامل، للكشف عن خفايا ادّعاءات الاعتداء الجنسي فى الكنيسة الكاثوليكية في بوسطن الأمريكية، ويكشف التحقيق معلومات خطيرة تم إخفاؤها لسنين طويلة، فيما يتعلق بهيكلة المؤسسات الدينية في المدينة.

والفيلم حصد الجائزة الكبرى فى حفل توزيع جوائز النقاد الأمريكيين the Critics’ Choice، حيث نال جائزة أفضل فيلم، ونال يوم أمس أربع جوائز “سبيريت”.

العمل من تأليف وإخراج، توم مكارثي، وسيناريو جوش سنجر، فيما يشارك في البطولة كل من ييف شرايبر، مارك رافلو، مايكل كيتون، ريتشارد ماك آدمز، ستانلي توشي، براين دارسي جيمس، بيلي كرودوب.

The truth is, even movies based on real life are made for the drama, not factual faithfulness

 

الفيلم الثالث: “غرفة Room”، ,هو فيلم دراما تم إنتاجه في كندا وصدر عام 2015، من بطولة بري لارسون ويعقوب تريمبلاي وجوان ألين وويليام ميسي.

يحكي الفيلم قصة أم وطفلها، محاصرين في حجرة مغلقة، فخلقت الأم لطفلها عالمًا كاملًا داخل الغرفة، وبعد 5 سنوات من عمر جاك، تستطيع أمه الهرب به، ليبدأ بعدها اكتشاف العالم الخارجي.

الفيلم مرشح لـ4 جوائز أوسكار أهمها جائزة أفضل فيلم، وجائزة أفضل ممثلة لبري لارسون.

Room-banner-poster

 

الفيلم الرابع: “جسر الجواسيس Bridge of Spies”، يتناول الفيلم دراميا لقضية جاسوسية بدأت وقائعها عام 1957، حول محام من نيويورك متخصص في القضايا المتعلقة بالتأمنيات يُدعى جيمس دونوفان، يتم اختياره من قبل وكالة الاستخبارات المركزية الامريكية (C.I.A) للدفاع عن شخص يُشتبه في أنه جاسوس للاتحاد السوفيتي، يُدعى رودولف آيبل، والقيام بشكل سري بعمل مفاوضات مع السوفيت، للدفاع عن طيار أمريكي متهم بالتجسس لديهم مقابل إطلاق سراح الجاسوس السوفيتي، أثناء قيام الحرب الباردة بين الاتحاد السوفيتي والولايات المتحدة الأمريكية، وتتوالى الأحداث فى إطار تشويقي ليتورط المحامي فى العديد من المشكلات، خاصة عندما تبدأ وسائل الإعلام بالتعامل مع جيمس دونوفان، باعتباره خائنًا يُدافع عن جاسوس سوفيتي.

الفيلم من إخراج ستيفن سبيلبرغ وبطولة كل من توم هانكس، ومارك رايلانس، وأيمي رايان وألن ألدا.

20151030050120nguoi dam phan1

 

الفيلم الخامس: “المرّيخي The Martia”، والذي دور أحداثه فى كوكب المريخ، حيث أرسلت وكالة الفضاء والطيران الأمريكية “ناسا”، بعثةً إلى الكوكب، ولكنها تتعرض لعاصفة أثناء الهبوط عليه، فلا ينجو منها سوى شخص واحد يُدعى “مارك ويتني”، والذي يجسد دوره “مات ديمون”، حيث يستعيد وعيه ويجد نفسه ملقىً على الأرض، فيعود إلى المركبة الفضائية مرة أخرى، ويحاول أن يتأقلم مع حياته الجديدة، ويبدأ بالفعل في إيجاد وسائل تساعده على إنتاج الماء، وتهيئة الجو المناسب للزراعة، لأن الطعام الذى بحوزته لا يكفيه سوى لبضعة أشهر، وينجح بعد سنين بإرسال رسالة إلى وكالة “ناسا”.

يُشار إلى أن عددًا كبيرًا من رواد الفضاء علّقوا على الفيلم، وأكدوا أنه من الأفلام المهمة.

the-martian-main

 

الفيلم السادس: “الانتقاص الكبير The Big Short”، من أفلام الكوميديا السوداء، ويحكي قصة حقيقية مأخوذة عن رواية للكاتب مايكل لويس، تحمل نفس الاسم، وترصد الجانب المظلم من واقع الأزمة المالية العالمية التى وقعت عام 2008، عبر حياة 4 أشخاص رأوا ما تجاهله الإعلام والبنوك والحكومات، فيما يتعلق بالفساد وكشوف التداول المزورة فى المؤسسات المالية، كما أنه يكشف خبايا الرجال الذين نجحوا فى أن يحققوا ثروات ضخمة من وراء انهيار الاقتصاد العالمي، ويكشف الفيلم الطرق التى اتبعوها فى تحقيق هذه الثروات.

الفيلم ترشح لنيل 4 جوائز “جولدن جلوب”، لأفضل فيلم كوميدي، وأفضل ممثل لكريستيان بيل وستيف كاريل، وأفضل نص، لكنه لم يحصل على أيٍ منها، ليبقَ الأمل فى نيل أوسكار أفضل فيلم.

TheBigShortCSHeader

 

الفيلم السابع: “ماكس المجنون: طريق الغضب Mad Max: Fury Road”، وهو الجزء الرابع من سلسلة أفلام “Mad Max” التي توقفت عام 1985، وتدور أحداثه حول مجموعة من الأشخاص الهاربين، ويحاول “ماكس” إنقاذ حياتهم خائضًا عدة مغامرات صعبة، حيث تدور الأحداث بشكل مأساوي بعد نهاية العالم فى إحدى الصحارى المقفرة.

يشارك في بطولة الفيلم إلى جانب تشارلز ثيرون، عدد كبير من النجوم منهم توم هاردي وروزي هنتنجتون ونيكولاس هولت ورايلي كيو وميجان جيل وناثان جونز، ومن تأليف بريندان مكارثي ونيك لاثورس ومن إخراج جورج ميلر.

حصل الفيلم على 10 ترشيحات لنيل جائزة الأوسكار، حيث ترشح لجائزة أفضل فيلم، وجائزة أفضل تصوير، وجائزة أفضل أزياء، وأفضل إخراج، وأفضل مونتاج، وأفضل مكياج، وأفضل إنتاج، وجائزة مكساج، وأفضل ماكس صوتي، وأفضل مؤثرات بصرية، والفيلم يعتبر من الأفلام الأعلى إيرادًا فى قائمة الأفلام المرشحة للأوسكار، حيث حقق 375,836,354 دولارًا حول العالم، كونه ينتمي لنوعية أفلام الأكشن المثيرة.

Mad-Max-Fury-Road-lovely-day

 

الفيلم الثامن: “العائد The Revenant”، والذي تدور أحداثه حول صائد دببة يتعرض للمهاجمة والسرقة، ويُترك فى الغابة حتى الموت، إلا أنه يتعافى ويسعى للانتقام ممن خانوه، وهو مأخوذ عن رواية The Revenant: A Novel of Revenge في القرن الـ19، ومن إخراج المخرج المكسيكي أليخاندرو جونزاليز إناريتو، الحاصل على أوسكار أفضل مخرج عن فيلم “بيرد مان” العام الماضي، ويؤدي دور البطولة في الفيلم “ليوناردو دي كابريو”، والنجم “توم هاردي”، ورغم طول الفيلم وبطء إيقاعه، فإن ليوناردو أدى من خلاله عددًا من المشاهد الصعبة، منها مشهد صراعه مع “الدب”.

حصل الفيلم على جائزتيْ الجولدن جلوب والبافتا، عن كل من فئات أفضل فيلم، وأفضل ممثل، وأفضل مخرج وأفضل موسيقى ترشيحية.

therevenant-movie-poster

TRT العربية