أحدث الأخبار

متحدث “العدالة والتنمية”: تركيا منزعجة من اعتبار شرائها “إس 400″ تهديدا لـ”الناتو” 

ماهر أونال، المتحدث باسم حزب "العدالة والتنمية" الحاكم في تركيا
ماهر أونال، المتحدث باسم حزب "العدالة والتنمية" الحاكم في تركيا
أعرب ماهر أونال، المتحدث باسم حزب “العدالة والتنمية” الحاكم في تركيا، اليوم الجمعة، عن انزعاج بلاده من اعتبار شرائها لمنظومة صواريخ “إس 400″ الروسية، يشكل تهديدا لحلف شمال الأطلسي (ناتو).

جاء ذلك في كلمة له خلال مشاركته في ندوة حول العلاقات التركية الروسية، في العاصمة موسكو.

وفي رده على سؤال حول صفقة شراء بلاده المنظومة الصاروخية، قال أونال، الذي يشغل أيضًا منصب نائب رئيس الحزب، “نحن منزعجون من اعتبار عملية الشراء تشكل تهديدا لحلف الـ(ناتو)”.

وتابع: “هذا القرار (الشراء) اتخذته تركيا بشكل مستقل، وكان بإمكاننا شراء منظومة الدفاع الجوي من فرنسا أو ألمانيا أو الصين، إلا أننا بعد تقييم المفاوضات، قررنا شراءها من روسيا، لأننا حققنا الصفقة الأنسب معها”.

والإثنين الماضي، أعلن مستشار روسي أنه تم توقيع اتفاقية بيع بلاده منظومة (إس 400) إلى تركيا، لافتا إلى أن الاتفاقية “على وشك التنفيذ”.

وشددت واشنطن، الثلاثاء الماضي، على أهمية استخدام الدول الأعضاء في حلف شمال الأطلسي “ناتو”، معدات عسكرية تتوافق مع أنظمة الحلف.

جاء ذلك على لسان الناطقة باسم الخارجية الأمريكية، هيذر ناورت، في الموجز الصحفي اليومي، ردًا على مباحثات أنقرة وموسكو حول منظومة الدفاع الجوية الروسية “إس 400″ التي تعتزم تركيا شرائها.

وأضافت ناورت، قائلة “منظومة الدفاع الجوية الروسية (إس 400)، لا تتواءم مع المعايير (لم توضحها) وإذا كانت تركيا تنوي شراءها كما يقال، فهذا الأمر يعد مقلقا بالنسبة لنا”.

الرد الأمريكي جاء رغم تأكيد أنقرة في أكثر من مناسبة معرفتها بأنه لا يمكن دمج المنظومة الجديدة مع أنظمة “الناتو”، كما أنها لم تتقدم بطلب للحلف في هذا الخصوص.

وكالة الأناضول