أحدث الأخبار

مسؤول أممي يدعو لوقف إطلاق نار إنساني عاجل في حلب

SYRIA-CONFLICT

دعا المتحدث باسم مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة، ينس لايركي، إلى تطبيق وقف إطلاق نار “إنساني عاجل”، لمدة 48 ساعة في حلب.

وقال لايركي في مؤتمر صحفي، عُقد اليوم الثلاثاء في مكتب الأمم المتحدة بجنيف، إن أكثر من مليوني شخص باتوا محاصرين في حلب، بعد غلق طريقي خناصر والكاستيلو بسبب الاشتباكات، داعيا لوقف إطلاق نار إنساني عاجل لمدة 48 ساعة.

وأشار لايركي إلى استمرار الهجمات التي تتعرض لها المستشفيات والمراكز الصحية في المدينة، داعيا إلى إصلاح البنية التحتية للكهرباء والماء، التي تتضررت بشكل كامل، ومحذرا من أنه لا توجد مياه كافية لتلبية احتياجات سكان المدينة.

ومطلع فبراير/شباط الماضي، قطعت قوات النظام السوري، طريق الإمداد بين ريف حلب الشمالي والأحياء الشرقية للمدينة الواقعة تحت سيطرة المعارضة، بعد هجوم عنيف، بمساندة من سلاح الجو الروسي، لتعود (قوات النظام) مطلع يوليو/تموز الماضي وتقطع طريق الكاستيلو، شمال غربي المدينة، لتصبح بذلك مناطق سيطرة المعارضة في المدينة محاصرة بشكل كامل.

وفي 7 أغسطس/آب، أعلنت قوات المعارضة السورية، تمكنها من فك الحصار المفروض على الأحياء الخاضعة لسيطرتها في حلب، وذلك بعد 7 أيام من انطلاق عملية عسكرية واسعة للمعارضة، بدأتها انطلاقاً من ريف المدينة الجنوبي الغربي، إلا أن مناطق عديدة في حلب يقع بعضها تحت سيطرة المعارضة والبعض الآخر تحت سيطرة النظام، لا تزال تعاني من حصار كامل أو جزئي.

الأناضول