أحدث الأخبار

مسؤول “الناتو”: الحلف يواصل المساهمة بأمن تركيا

مسؤول "الناتو": الحلف يواصل المساهمة بأمن تركيا
مسؤول "الناتو": الحلف يواصل المساهمة بأمن تركيا

قال مسؤول في حلف شمال الأطلسي (ناتو)، اليوم الثلاثاء، إن الحلف يُولي أهمية لأمن تركيا، ويواصل المساهمة بأمنها في ظل البيئة الأمنية متزايدة الصعوبة.

جاء ذلك في تصريح لوكالة الأناضول، أدلى به مسؤول في الحلف حول مساعي تنظيم “ب ي د/ بي كا كا” الإرهابي لتشكيل جيش خاص به، و”التدابير التي اتخذها الناتو في إطار التزاماته تجاه تركيا التي تتعرّض حدودها لانتهاكات”.

وأضاف المسؤول، الذي فضّل عدم ذكر اسمه، أن “الناتو يولي أهمية كبيرة لتركيا”.

وتابع قائلا إن “الناتو يواصل مساعدة تركيا في ظل البيئة الأمنية التي هي في صعوبة متزايدة. لقد قمنا بتعزيز النظام الدفاعي الجوي لتركيا ضد الصواريخ الباليستية المحتملة من سوريا، وعززنا نظام الإنذار المبكر (أواكس) على الأراضي التركية، وقمنا بزيادة أسطولنا البحري باتجاه بحر إيجة”.

وأشار إلى أن جميع هذه الإجراءات، تظهر أن “الناتو” ملتزم بقوة حيال الدفاع عن تركيا.

ولفت إلى أن “الناتو” عضو في التحالف الدولي لمكافحة تنظيم داعش الإرهابي، وأن الحلف ليس له وجود ميداني في سوريا.

وفي وقت سابق اليوم، وجه الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، خلال اجتماع الكتلة البرلمانية لحزب “العدالة والتنمية”، لومه لحلف شمال الأطلسي، قائلًا “أيها الناتو، أنتم ملتزمون أيضًا باتخاذ موقف ضد من يستفز ويعتدي على أي دولة عضو. فما هو الموقف الذي اتخذتموه؟”.

وسبق أن حذر أردوغان من عملية وشيكة تستهدف عفرين بعد أن قالت قوات التحالف الدولي إنها تعمل مع ما يسمى “قوات سوريا الديمقراطية” لتشكيل قوة حدودية جديدة شمالي سوريا قوامها 30 ألف فرد.

ويمثل مسلحو “ب ي د” الإرهابي العمود الفقري لهذه القوات المدعومة أمريكيا والتي يستخدمها التنظيم واجهة لأنشطته الإرهابية.

TRT العربية – وكالات