أحدث الأخبار

مسؤول الهلال الأحمر الفلسطيني يشكر تركيا على دعم شعبنا

20171108_2_26762934_27629494_Web

شكر “خالد جودة”، المدير العام لجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، الحكومة التركية وشعبها ورئيسها (رجب طيب أردوغان) على الدعم المتواصل والدائم للشعب الفلسطيني، و”خصوصاً شعبنا في قطاع غزة المحاصر منذ أكثر من عشر سنوات”.

جاء ذلك على هامش أعمال الجمعية العامة للاتحاد الدولي لجمعيات الهلال الأحمر والصليب الأحمر (IFRC)، في ولاية أنطاليا التركية.

واعتبر جودة، أن” التعاون بين الجمعيتن (الهلال الأحمر التركي والفلسطيني) تعاون متين، وعلى اتصال مباشر، عبر المساعدات الإنسانية التي يقوم الهلال الأحمر التركي بإرسالها، سواءاً في مدينة القدس أو الشتات أو قطاع غزة”.

وأشار إلى أن “الهلال الأحمر التركي، قام في عيد الأضحى المبارك بذبح الأضاحي وتوزيعها على المحتاجين في فلسطين”.

واستدرك حديثه قائلاً “نهدف إلى التعاون على المدى الطويل، بناءً على إستراتيجيات واضحة، واحتياجات فعلية موجودة، وينبغي أن يكون التنسيق مع جميع الجهات قبل التوجه بأي مساعدات”.

ورأى بأن “جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، تعمل على مساعدة شعبها في الداخل، بالإضافة إلى دول الشتات وكل أماكن تواجده”.

واعتبر أن” التعاون مع الهلال الأحمر التركي يكمن أكثر شيء في قطاع غزة المحاصر، والقدس”.

وانطلقت في أنطاليا، صباح اليوم، أعمال الجمعية العامة للاتحاد الدولي لجمعيات الهلال الأحمر والصليب الأحمر (IFRC)، بمشاركة ألف و500 سفير للنوايا الحسنة من 190 دولة.

وسيتناول الاجتماع الأزمات الإنسانية في كل من الصومال والعراق وسوريا، وسيعمل على تقديم العديد من المقترحات لحلها، بحسب الهلال الأحمر التركي.

يذكر أن إسطنبول استضافت في 1969، المؤتمر الدولي الـ 21 للهلال الأحمر والصليب الأحمر الدوليين، وهذا ثاني اجتماع دولي للمنظمة الدولية تستضيفه تركيا بعد 48 عاما.

ويتنافس رئيس الهلال الأحمر التركي كرم قنق، خلال الاجتماع مع نظرائه، لمنصب رئاسة أوروبا للاتحاد المذكور، كما سيتم خلال المؤتمر انتخاب رئيس جديد للاتحاد ونوابه، وأعضاء مجلس إدارته، وكذلك إدارات المنظمة في إفريقيا وأمريكا وآسيا وأوروبا.

وتأسس الاتحاد الدولي لجمعيات الهلال الأحمر والصليب الأحمر (IFRC) عام 1919، ومقره جنيف، ومكلف بالتنسيق بين 191 جمعية للهلال والصليب الأحمر بالعالم.

والاتحاد مؤسسة مستقلة وغير حكومية، وحصلت على جائزة نوبل للسلام إلى جانب الهلال الأحمر الدولي في 1963، ويساهم في دعمه 100 مليون متطوع.

وعقد الاتحاد اجتماعه السابق في جنيف ما بين 4 ـ 7 ديسمبر / كانون الأول 2015، وتم فيه انتخاب تركيا لعضوية مجلس إدارته.​

TRT العربية – وكالات