أحدث الأخبار

مظاهرة احتجاجية رافضة لعنف الشرطة بشيكاغو الأمريكية

20171020_2_26387503_26983220_Web

شهدت مدينة شيكاغو الأمريكية، الخميس، مظاهرة احتجاجية رافضة لعنف الشرطة، بالتزامن مع الذكرى الثالثة لمقتل الشاب الأسود، لاكوان ماكدونالد (17 عاما)، على يد شطي أبيض، عام 2014.

ونُظمت المظاهرة أمام مركز الشرطة بالمدينة، بمشاركة أفراد عائلة ماكدونالد، وكثير من أقارب آخرين قتلوا على يد الشرطة.

وطالب المحتجون بإجراء تفتيش محايد على الوقائع والحالات التي تورطت فيه الشرطة، داعين أيضا لتطبيق العدالة ومسألة موظفي الأمن ممن تتم حمايتهم من قبل زملائهم في العمل.

وردد المتظاهرون شعارات مطالبة بتطبيق العدالة، من قبيل “بدون عدالة لن يكون هناك سلام”.

المظاهرة التي مضت بسلام بناء على طالب عائلة ماكدونالد، انتهت بإطلاق المحتجين بالونات بيضاء في الهواء، وهو الأمر الذي استقبله أفراد الشرطة بتشديد الرقابة على مدخل مركزهم الأمني.

وفي 20 أكتوبر/تشرين أول 2014 قتل شرطي أبيض يدعى، جيسون فان ديك، الشاب الأسود، ماكدونالد الذي كان يحمل سكينًا في يده، إذ أطلق عليه 16 رصاصة من مسافة 3 أمتار تقريبًا.

وبعد توقيف فان ديك؛ لاتهامه بارتكاب جريمة من الدرجة الأولى، أُطلق سراحه في 30 نوفمبر/تشرين ثان من العام ذاته، بكفالة.

الأناضول