أحدث الأخبار

مقتل سوريين اثنين وإصابة 8 بقصف لنظام الأسد على الغوطة الشرقية

20170806_2_25120146_24744281_Web

قُتل مدنيان سوريان وأصيب 8 آخرون، اليوم الأحد، بقصف شنه نظام الأسد على بلدة “عين ترما”، في الغوطة الشرقية بريف العاصمة دمشق.

وقال محمود أدهم، أحد مسؤولي مركز الدفاع المدني (القبعات البيضاء) بالغوطة الشرقية، إن “قوات النظام السوري استهدفت عين ترما اليوم بـ 6 غارات جوية و20 صاروخًا من مواقع برية”.

وأشار أدهم إلى “مقتل مدنيين سوريين اثنين وإصابة 8 آخرين، جراء القصف الذي ألحقت أيضًا أضرارًا مادية كبيرة في البلدة”.

ولفت إلى أنه “تم نقل المصابين إلى مركز طبي في حي جوبر المجاور للبلدة”.

وأمس السبت، قُتل مدنيان اثنان أحدهما طفل، وأصيب 20 آخرون بجروح، في قصف جوي وبري نفذته قوات النظام السوري على البلدة نفسها.

يذكر أن الغوطة الشرقية تقع ضمن إحدى مناطق “خفض التوتر” (الخالية من الاشتباكات) التي جرى تحديدها من قبل تركيا وروسيا وإيران.

وكانت تركيا وروسيا وإيران (كأطراف ضامنة) قد اتفقت على إنشاء أربعة “مناطق خفض توتر”، إحداها في الغوطة الشرقية، وذلك في إطار المباحثات التي جرت بالعاصمة الكازاخية أستانا، في مايو/أيار الماضي.

وعلى مدى أشهر مضت رعت الأمم المتحدة جولات من المفاوضات بين المعارضة السورية والنظام في مدينة جنيف السويسرية، كانت آخرها “جنيف 7″ التي اختتمت في الرابع عشر من يوليو/تموز المنصرم.

الأناضول