أحدث الأخبار

مقتل 10 مدنيين في قصف للنظام والمقاتلات الروسية على حلب

قُتل 10 أشخاص وجرح 16 آخرين على الأقل، الجمعة، إثر استهداف طيران النظام السوري والمقاتلات الروسية، مناطق سكنية ومستشفى في بلدات واقعة تحت سيطرة قوات المعارضة في مدينة حلب شمالي سوريا.

وأفادت معلومات من مسؤولين في قوات الدفاع المدني الذي يعمل في مناطق سيطرة المعارضة، في بلدة “حيان” شمالي حلب، أن قصفًا لطيران روسيا والنظام استهدف مناطق سكنيّة في البلدة، وأدى إلى مقتل 10 أشخاص، بينهم نساء وأطفال، وجرح 9 آخرين في القصف.

وأفادت المصادر ذاتها، أنه تم نقل الجرحى إلى مستشفيات ميدانية في البلدة، فيما أشارت أن القصف تسبب يتدمير العديد من المباني والمحلات التجارية في المنطقة.

من جانبه أوضح عبد الله حسن، المسؤول في هيئة الدفاع المدني في بلدة “كفر حمرا”، بحلب، أن الطيران الحربي الروسي استهدف في الساعات الأولى من صباح الجمعة، مستشفى التوليد والأطفال في البلدة، ما أدى إلى جرح 7 أشخاص.

وأضاف حسن، أن المستشفى بات غير صالح للاستعمال، بسبب القصف الذي ألحق أيضا ضررا في جزء من الأجهزة الطبية، فيما أصبح الجزء الآخر منها تالفاً.

وفي وقت سابق من يوم الجمعة، قتل 11 مدنياً، وأصيب 20 آخرون،، في قصف للنظام السوري على ريف إدلب، الخاضع لسيطرة المعارضة، شمالي سوريا، وفقاً لمصادر محلية للأناضول.

جدير بالذكر أن طائرات النظام السوري والمقاتلات الروسية، كثفت استهدافها لمناطق سيطرة المعارضة شمالي سوريا، بعد تمكن المعارضة الأسبوع الماضي، من فك حصار النظام السوري على مدينة حلب (شمال)، الذي استمر لأكثر من شهر.

الأناضول