أحدث الأخبار

ممثل تركيا الدائم لدى التعاون الإسلامي: أنقرة تقود مسيرة الإصلاحات في المنظمة

صالح موتلو شن الممثل الدائم لتركيا لدى منظمة التعاون الإسلامي
صالح موتلو شن الممثل الدائم لتركيا لدى منظمة التعاون الإسلامي
قال صالح موتلو شن الممثل الدائم لتركيا لدى منظمة التعاون الإسلامي، إنّ أنقرة تقود عملية الإصلاح الشامل للمنظمة، وذلك بالتعاون مع الشركاء الآخرين.

وأوضح شن في تصريح لوكالة الأناضول التركية، أنّ فكرة إجراء إصلاحات شاملة في منظمة التعاون الإسلامي، بدرت لأول مرة من وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو، ووافق عليها الرئيس رجب طيب أردوغان، مضيفًا أن تشاوش أوغلو اقترح على الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي يوسف بن أحمد العثيمين، فكرة الإصلاح خلال لقائهما في الأول من أغسطس عام 2017.

وقال شن إن تركيا أعدت حزمة مقترحات حول الإصلاحات الشاملة، وأن الحزمة المكونة من 50 صفحة تتضمن بنوداً قابلة للتطبيق وبإمكانها الإتيان بنتائج إيجابية ومرضية. وذكر بأن المقترحات التركية تتضمن كيفية تغييب نقاط ضعف المنظمة، وآليات تطوير عملها.

ولفت شن إلى أن إقرار تشكيل مركز للشرطة تابع لمنظمة التعاون الإسلامي خلال اجتماع أبريل الماضي في بنغلاديش، وجعل مقر هذا المركز في إسطنبول، يشير إلى أن المنظمة أخذت بُعداً في المجال الأمني، مشيرًا إلى أن المركز سيقوم بفعاليات في مجال مكافحة التنظيمات الإرهابية وشبكات الإجرام، وسيكون مقراً للتدريب وتبادل المعلومات.

ونوّه بأن تركيا تعد ثاني بلد بعد المملكة العربية السعودية من ناحية استيعاب مؤسسات المنظمة، مضيفًا بأن تركيا قامت بتفعيل دور المنظمة حيال قضايا الأمة، مشيراً أن المنظمة عقدت قمتين طارئتين بشأن القدس في فترة تولي أردوغان رئاستها.

TRT العربية – وكالات