أحدث الأخبار

موسكو تطلع واشنطن على قرار سحب جزء من قواتها من سوريا

الرئيس الأمريكي باراك أوباما ونظيره الروسي فلاديمير بوتين
الرئيس الأمريكي باراك أوباما ونظيره الروسي فلاديمير بوتين
قال بيان صادر عن الكرملين، إن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أطلع في اتصال هاتفي، نظيره الأمريكي، باراك أوباما، على قراره المتعلق بسحب القسم الأكبر من القوات الروسية في سوريا.

وأضاف البيان، الإثنين، أن القرار جاء “كإشارة إيجابية لأطراف الصراع في سوريا، من أجل بدء المباحثات السياسية”.

وقال البيت الأبيض في بيان، أن أوباما رحب بتقليل العنف منذ بدء وقف الاقتتال ولكنه شدد على أن مواصلة الأعمال القتالية من جانب قوات الحكومة السورية تهدد بتقويض جهود العنف.

وأشار أوباما إلى بعض التقدم في جهود المساعدة الإنسانية في سوريا وشدد على الحاجة لأن تسمح القوات الحكومية السورية بوصول المساعدات الإنسانية دون إعاقة.

وأكد الرئيسان خلال المكالمة الهاتفية، على أهمية المحافظة على وقف إطلاق النار في سوريا، وإيصال المساعدات الإنسانية للمناطق المحاصرة، ومواصلة التنسيق عن كثب بين الولايات المتحدة وروسيا، بما في ذلك المجال العسكري، لمحاربة الجماعات الإرهابية بشكل فعال.

وكان الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أوعز الاثنين، لوزير دفاعه، سيرغي شويغو، بسحب القوات الروسية الرئيسية من سوريا، اعتبارًا من يوم الثلاثاء، وذلك وفق ما أعلنته تلفزيون روسيا اليوم.

وتسبب التدخل الروسي في سوريا بمقتل مئات المدنيين منذ بدأ منتصف سبتمبر الماضي.

TRT العربية – وكالات