أحدث الأخبار

واشنطن تحث البنك الدولي على مكافأة اليونان إن تخلت عن “السيل التركي”

A picture taken on January 6, 2009 shows bottles of gas in track at a main street in Istanbul. Turkish Energy Minister said today that the flow of Russian natural gas through a pipeline via the Balkans had been cut over a row between Russia and Ukraine, Russia started pumping more gas to Turkey via the Blue Stream conduit, which runs under the Black Sea and links the two countries directly, he said, adding that the amount was increased from 40 to 48 milllion cubic metres per day. AFP PHOTO / MUSTAFA OZER
A picture taken on January 6, 2009 shows bottles of gas in track at a main street in Istanbul. Turkish Energy Minister said today that the flow of Russian natural gas through a pipeline via the Balkans had been cut over a row between Russia and Ukraine, Russia started pumping more gas to Turkey via the Blue Stream conduit, which runs under the Black Sea and links the two countries directly, he said, adding that the amount was increased from 40 to 48 milllion cubic metres per day. AFP PHOTO / MUSTAFA OZER

قال كبير مستشاري مجلس أمن الطاقة الأمريكي “غال لوفت”: إن الولايات المتحدة الأمريكية تنتظر من صندوق النقد الدولي مكافأة اليونان إذا انسحبت الأخيرة من مشروع “السيل التركي”، وهو مشروع تقول أمريكا إنه يصب في صالح روسيا.

وصرح “لوفت” لوكالة الأناضول أن أمريكا ستضغط على اليونان بشكل أكبر في الفترة المقبلة، مؤكداً أنها ستركز على إنجاز مشروع تاب الذي يشكل امتداداً لمشروع “ناتاب”، وهو مشروع لنقل الغاز الأذري من تركيا إلى إيطاليا-ألبانيا، مروراً باليونان والبحر الأدرياتيكي، حيث سيكون بديلاً لمشروع “السيل التركي”.

وأشار الباحث في المركز الأوربي لشؤون الطاقة وأمن الموارد “سلافومير راسزيوسكي” إلى أن فرص إنجاز “تاب” أكبر منها في “السيل التركي”، موضحاً أن الأخير لا زالت تفاصيله غير واضحة، بينما يجري العمل على “تاب” حيث تم تحديد تاريخ انتهاءه، ووصفه بأنه “أكثر أمناً” بالمقارنة بـ “السيل التركي”، حسب زعمه.

ولفت “راسزيوسكي” إلى أن العلاقات الروسية – الأوربية في تدهور مستمر، مصرحاً أن السبب الرئيسي للخلافات هو “تجارة الطاقة”، مبيناً أنه من المحتمل تأجيل “السيل التركي” فيما لو واجهت الشركات المنفذة للمشروع مشاكل مالية، ولم تستطع أثينا سداد ديونها.

وخلافاً لذلك تحدث وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك أمس الأربعاء عن منافسة “شديدة” بين الدول الأوربية لمد خط أنابيب نقل الغاز الروسي إلى أوربا عبر أراضيها، ضمن مشروع “السيل التركي”، وذلك في تصريح لإحدى القنوات الروسية حسبما أفادت قناة “روسيا اليوم”.

يذكر أن مشروع “السيل التركي” لنقل الغاز الروسي إلى أوربا، يصل من روسيا عبر البحر الأسود وتركيا حتى الحدود التركية اليونانية، على أن يتم إنشاء مجمع للغاز هناك لتوريده للمستهلكين جنوبي أوربا.