أحدث الأخبار

وزيران تركيان يُعزيّان بشهداء قصف مسجد تاريخي في “كليس”

نائب رئيس الوزراء التركي هاكان تشاوش أوغلو ووزير العدل التركي عبد الحميد غُل
نائب رئيس الوزراء التركي هاكان تشاوش أوغلو ووزير العدل التركي عبد الحميد غُل

قدّم نائب رئيس الوزراء التركي هاكان تشاوش أوغلو، ووزير العدل التركي عبد الحميد غُل، التعازي لذوي المواطن التركي “مُظفّر آيدمير”، والسوري “طارق طباخ”، اللذين استشهدا جراء استهداف الإرهابيين مسجدًا تاريخيًا بالولاية أثناء صلاة العشاء، الأربعاء الماضي.

وزار تشاوش أوغلو وغُل، خيمتي عزاء أسرتي آيدمير وطباخ في كليس، عقب جولة تفقدية في مسجد “جالق” الذي تضرر إلى حد كبير جراء هجوم بقذائف صاروخية أطلقها إرهابيو تنظيم “ب ي د/ بي كا كا” من الأراضي السورية.

وأكّد المسؤولان تضامنهما مع أسرتي الشهيدين، مشدّدان على ضرروة وأهمية الوحدة والتكاتف.

من جهته، قال “عبدو طباخ”، والد الشهيد السوري، إنهم لجأوا إلى تركيا هربًا من الحرب، مضيفًا: “لا تُعزّوني، فأنا والد شهيد”.

وأشار طباخ إلى أن ظروفهم جيدة للغاية في تركيا، وهم مرتاحون من جميع النواحي، معربًا عن شكره لجميع من ساهم في حمايتهم.

وأضاف: “الجميع يعتبرنا هنا كأشقاء، وكان ابني طارق والعم مُظفّر يذهاب سوية إلى المسجد كل يوم، والآن استُشهدا معًا”.

والأربعاء الماضي، استشهد المواطن التركي “مظفر آيدمير” (72 عاماً) والسوري “طارق طباخ” (28 عاماً) وأصيب 19 آخرين بجروح بينهم خمسة أطفال جراء سقوط قذيقة صاروخية أطلقها الإرهابيون على مسجد “جالق” التاريخي أثناء صلاة العشاء بولاية كليس التركية.

TRT العربية – وكالات