أحدث الأخبار

وزير خارجية المجر: نقف بقوة إلى جانب تركيا ونرفض انتقادات الاتحاد الأوروبي لها

وزير الخارجية المجري، بيتر سيرتو
وزير الخارجية المجري، بيتر سيرتو

قال وزير الخارجية المجري، بيتر سيرتو، إن بلاده “ترفض الانتقادات التي يوجهها الاتحاد الأوروبي لتركيا، التي نقف إلى جانبها بقوة”.

كلام سيرتو جاء خلال مقابلة صحافية، على هامش مرافقته رئيس الوزراء المجري فيكتور أوربان الذي يزور العاصمة التركية أنقرة.

ولفت الوزير المجري إلى أن بلاده “تعي حجم الاعتداء المروع الذي استهدف الديمقراطية التركية قبل عام”، في إشارة للمحاولة الانقلابية الفاشلة التي قام بها تنظيم “فتح الله غولن” الإرهابي في 15 يوليو/تموز 2016.

وشدد على أن “المجر تقف بقوة إلى جانب تركيا في مكافحة الإرهاب”.

ودعا سيرتو العالم لـ”إظهر الاحترام للنضال الذي تخوضه تركيا ضد الإرهاب من أجل حماية أمنها القومي”.

وأوضح أن “المجر شاركت في الاجتماع الثالث لمجلس التعاون الاستراتيجي التركي المجري الذي ترأسه رئيسا حكومتي البلدين (يلدريم وأوربان) بستة وزراء، أي بنصف عدد وزراء الحكومة”.

وأشار إلى أن “حجم هذه المشاركة يعكس الأهمية التي توليها المجر لتعزيز علاقات التعاون والشراكة الاستراتيجية مع تركيا”.

وأشار إلى أن “حجم التبادل التجاري بين البلدين بلغ عام 2012 نحو 5 مليارات دولار، وأن المعطيات تشير إلى زيادة هذا الحجم خلال العام الجاري بواقع 17%”.

وفي ما يخص الشأن الأوروبي، قال وزير خارجية المجر، إن بلاده “وقفت على الدوام إلى جانب تركيا، وهي مستعدة لتقديم العون لرئيس الوزراء التركي (بن علي يلدريم) وحكومته على الساحة الدولية، وفي البرلمان الأوروبي”.

وأكد أن “المجر تشدد دائمًا داخل الاتحاد الأوروبي على أهمية الدور التركي في حماية أوروبا، ودور تركيا في احتواء موجة الهجرة نحو أوروبا”.

وأشار سيرتو أن “تركيا لا تحمي نفسها فقط، بل تحمي أوروبا أيضًا، وعليه فإن انتقادات الإتحاد الأوروبي الموجهة لتركيا غير مرحب بها ومرفوضة”.

وحول تسهيل حصول المواطنين الأتراك على تأشيرات الدخول إلى المجر، قال سيرتو إن “القرارات المتعلقة بتأشيرات الدخول تتخذ ضمن نطاق الاتحاد الأوروبي. ورغم ذلك تقوم المجر بتقديم تسهيلات ملحوظة للشباب ورجال الأعمال وأصحاب الفعاليات التجارية للحصول على تأشيرات الدخول بأسهل الوسائل المتاحة”.

ولفت سيرتو إلى أن بلاده “تدافع عن ضرورة إلغاء تأشيرات الدخول بين تركيا والاتحاد الأوروبي، وأن هذا حق عادل لتركيا على الاتحاد الأوروبي”.

وأشار إلى أن “الاتحاد الأوروبي يراوغ في ما يتعلق بتنفيذ بنود اتفاق الهجرة بين تركيا والمفوضية الأوروبية، وارتباط الاتفاقية بعملية تحرير تأشيرات الدخول”.

وتابع “كثير من التصريحات الأوروبية المتعلقة بتركيا أصابتنا بخيبة أمل كبيرة”.

ولفت سيرتو إلى أن “المجر وتركيا اتفقتا خلال زيارتنا الحالية لأنقرة على تأسيس جامعات وثانويات مشتركة تدرس باللغتين التركية والمجرية في كلا البلدين (…) فالشباب يشكلون الركن الأساس لشراكتنا الاستراتيجية”.

وكالة الأناضول