أحدث الأخبار

وسط غياب ملموس للمحفزات..أداء البورصات العربية يتباين

An investor walks past a screen displaying stock information at the Saudi Stock Exchange (Tadawul) in Riyadh

تباين أداء البورصات العربية في نهاية تداولات الأربعاء، وسط غياب المحفزات، لتتجاهل بذلك المكاسب القوية في أسواق النفط العالمية.

وقال عمرو مدني، وسيط مالي في أسواق الإمارات (مصري): “غلب التباين على أداء أسواق الأسهم العربية، وسط غياب المحفزات ورغم مكاسب أسواق النفط”.

بحلول الساعة (14:32 تغ)، ارتفعت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت تسليم نوفمبر/ تشرين ثاني، بنسبة 1.07 بالمائة، إلى 53.95 دولاراً للبرميل.

فيما زادت عقود الخام الأمريكي “نايمكس” تسليم أكتوبر/ تشرين أول بنسبة 1.03 بالمائة، لتصل عند 49.16 دولاراً للبرميل.

وأضاف مدني، في اتصال هاتفي مع “الأناضول”: “ربما قد يستمر أداء الأسواق العربية على نفس المنوال في جلسة الغد، مع ترقب المستثمرين لمحفزات جديدة، وربما تكون بداية النشاط في الأسواق مع بداية الأسبوع المقبل”.

وجاءت بورصة البحرين في صدارة الأسواق الرابحة، مع ارتفاع مؤشرها بنسبة 0.67 بالمائة إلى 1311 نقطة مع ارتفاع أسهم “الإثمار القابضة” بنسبة 8 بالمائة و”جي أف اتش المالية” بنسبة 4.25 بالمائة و”البحرين الإسلامي” بنسبة 2.88 بالمائة.

وصعدت بورصة السعودية، الأكبر في العالم العربي، مع ارتفاع مؤشرها الرئيسي “تأسي” بنسبة 0.65 بالمائة إلى 7306 نقطة، مستفيدا من مكاسب أسهم المواد الأساسية والمصارف يتصدرها “مصرفي الراجحي” و”سابك”.

وفي الإمارات، ارتفع مؤشر بورصة دبي بنسبة 0.49 بالمائة إلى 3642 نقطة بدعم القفزة السعرية لأسهم “إعمار العقارية” بنسبة 2.25 بالمائة، صوب أعلى مستوياتها في ثلاث سنوات، بالإضافة إلى مكاسب أسهم “دبي للاستثمار” بنسبة 0.86 بالمائة.

بينما انخفضت بورصة العاصمة أبوظبي بنسبة 0.48 بالمائة إلى 4457 نقطة مع انخفاض سهم “أبوظبي الأول” و”اتصالات” بنحو 0.96 بالمائة و0.83 بالمائة على الترتيب.

وارتفعت بورصة مسقط بنحو محدود مع صعود مؤشرها العام بنسبة 0.03 بالمائة إلى 5064 نقطة بفضل مكاسب أسهم “الأسماك العمانية” و”الخليجية لخدمات الاستثمار” و”منتجات الالمنيوم” و”التأمين الأهلية” و”بنك مسقط” بنسب بين 4.46 بالمائة و1.03 بالمائة.

في المقابل، جاءت بورصة قطر على رأس الأسواق الخاسرة مع تراجعها بنسبة 1.32 بالمائة إلى 8684 نقطة، مع هبوط أسهم مثل “صناعات” بنسبة 2.97 بالمائة و”بنك قطر الوطني” بنسبة 1.99 بالمائة.

وتراجعت بورصة مصر مع انخفاض مؤشرها الرئيسي “إيجي أكس 30″، الذي يقيس أداء أنشط ثلاثين شركة، بنسبة 0.72 بالمائة إلى 13317 نقطة تحت وطأة ضغوط بيعية للأفراد العرب والمؤسسات المحلية.

وأغلقت بورصة الأردن على انخفاض محدود بنسبة 0.04 بالمائة إلى 2149 نقطة تحت تأثير هبوط بعض الأسهم القيادية.

وتباين أداء مؤشرات الكويت الرئيسية الثلاثة، وانخفض المؤشر السعري بنسبة 0.04 بالمائة إلى 6918 نقطة، بينما صعد المؤشر الوزني بنسبة 0.24 بالمائة إلى 433 نقطة، وأغلق مؤشر “كويت 15″، للأسهم القيادية، رابحاً نحو 0.18 بالمائة إلى 993 نقطة.

فيما يلي أداء البورصات العربية، بارتفاع أسواق:

البحرين: بنسبة 0.67 بالمائة إلى 1311 نقطة.

السعودية: بنسبة 0.65 بالمائة إلى 7306 نقطة.

دبي: بنسبة 0.49 بالمائة إلى 3642 نقطة.

مسقط: بنسبة 0.03 بالمائة إلى 5064 نقطة.

فيما انخفضت أسواق:

قطر: بنسبة 1.32 بالمائة إلى 8684 نقطة.

مصر: بنسبة 0.72 بالمائة إلى 13317 نقطة.

أبوظبي: بنسبة 0.48 بالمائة إلى 4457 نقطة.

الأردن: بنسبة 0.04 بالمائة إلى 2149 نقطة.

الكويت: بنسبة 0.04 بالمائة إلى 6918 نقطة.