أحدث الأخبار

يلدريم: قصف مواقع النظام السوري خطوة إيجابية رغم تأخرها

AK Parti Tuzla 6. Olağan İlçe Kongresi

في تعليقه على تطورات الأحداث في سوريا، قال رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم، إنّ الضربة العسكرية الثلاثية ضدّ مواقع النظام كانت إيجابية، رغم مجيئها في وقت متأخر.

وجاءت تصريحات يلدريم هذه في كلمة ألقاها خلال مشاركته في المؤتمر العام السادس لحزب العدالة والتنمية في منطقة توزلا بمدينة إسطنبول.

وأوضح يلدريم أنّ الدول التي نفذت الضربة العسكرية ضد مواقع النظام (الولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا وبريطانيا)، لم تحرك ساكنا حيال المجازر التي وقعت في سوريا، إلى حين استخدام السلاح الكيميائي الأخير، مضيفًا بأنّ الضربة العسكرية التي نُفّذت فجر السبت الماضي، تعتبر بمثابة درس للنظام السوري، ولكل جهة تقوم بارتكاب المجازر في المنطقة. وتابع قائلاً: “النظام السوري يقتل شعبه منذ 7 سنوات، والعالم الغربي لم يتذكر المظلومين إلّا بعد استخدام النظام للأسلحة الكيميائية، وتركيا ستواصل العمل على حماية الأبرياء والمدنيين من ظلم النظام”.

وفجر السبت، أعلنت واشنطن وباريس ولندن، شن ضربة عسكرية ثلاثية على أهداف تابعة للنظام السوري. وتأتي الضربة، رداً على مقتل العشرات وإصابة المئات، في 7 أبريل/ نيسان الجاري، جراء هجوم كيميائي نفذه النظام السوري على مدينة دوما، في الغوطة الشرقية بريف دمشق.

TRT العربية – وكالات