أحدث الأخبار

“يورو 2016″.. وفاة مشجع إيرلندي والسلطات الفرنسية تمنع الكحول قبل المباريات

Soccer Euro 2016 England Russia

ذكرت الصحف الفرنسية، الاثنين، أن مواطنًا من إيرلندا الشمالية (24 عاما) ، توفي إثر سقوطه من حواجز حديدية مرتفعة، أمس الأحد، عقب مبارة منتخب بلاده مع بولندا، في مدينة نيس الفرنسية.

ويشتبه المحققون في كونها وفاة عارضة حسب تصريح المتحدث باسم الشرطة الفرنسية، مضيفاً أن المشجع -لم يتم الكشف عن اسمه- كان يشرب الخمر وقت سقوطه.

وهذه أول حالة وفاة لمشجع في بطولة أوروبا 2016 لكرة القدم التي أفسدتها أعمال العنف بين الجماهير بعيدًا عن الملاعب منذ انطلاقها الأسبوع الماضي.

وكانت السلطات الفرنسية قد أعلنت، الأحد، عن قرارها حظر بيع المشروبات الكحولية في المناطق المرجّح اندلاع أعمال شغب فيها مع انطلاق مباريات بطولة كأس الأمم الأوروبية “يورو 2016″، التي تستضيفها البلاد.

و قال وزير الداخلية الفرنسي، برنارد كازنوف، أن تلك الإجراءات سيتم تطبيقها في الملاعب التي تستقبل مباريات البطولة، وكذلك في ساحات التشجيع المختلفة، لافتا إلى أن انتهاك تلك التدابير سيكون بمثابة جنحة جنائية يعاقب عليها القانون.

وذكرت صحيفة لوموند الفرنسية في تقرير نشرته الاثنين أن محافظي منطقتي “رون” و”هوت غارون” قررا تطبيق اجراء حظر بيع الكحول، بداية من اليوم الاثنين، للمشجعين في أيام المباريات في مدينة “ليون الكبرى” ووسط مدينة تولوز، فضلاً عن محطات السكك الحديدية والمطار.

ويذكر أنه من المقرر أن تكون المباراة الأولى في مدينة “تولوز” الفرنسية اليوم الاثنين بين إسبانيا وجمهورية التشيك.

ومن جهة أخرى، أعلنت وزارة الداخلية الفرنسية، ترحيل 3 أجانب، إلى خارج البلاد، بسبب تورطهم في أحداث العنف الأيام الماضية.

وأفاد بيان صادر عن الوزارة، الإثنين، عن فتح تحقيق بحق 116 شخصا، بسبب الأحداث التي جرت منذ انطلاق بطولة كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم، الجمعة الماضي.

وأشارت الداخلية، إلى توقيف 63 شخصا على خلفية الأحداث، ومنع 5 آخرين من دخول البلاد، لاحتمال إخلالهم بالنظام العام.

وكان 35 شخصا أصيبوا، 4 جراحهم بالغة، جراء أحداث شغب نشبت بين مشجعي إنجلترا وروسيا، على هامش مباراة فريقيهما، السبت الماضي، على ملعب “فيلودروم”، ضمن فعاليات المجموعة الثانية بالبطولة، في مارسيليا.

من جانبها، حذرت اللجنة التنفيذية الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا)، الاتحادين الروسي والانجليزي، رسميًا بالاستبعاد من بطولة كأس الأمم الأوروبية “يورو 2016″، حال استمرار أعمال العنف والشغب الجماهيري خلال الفترة المقبلة.

TRT العربية