أحدث الأخبار

82 نائباً أردنياً يوقعون مذكرة تُطالب بطرد السفير الإسرائيلي

Policemen are seen near the Israeli embassy in Amman
وقّع 82 نائباً أردنياً (من أصل 130 نائب في الغرفة الأولى للبرلمان) على مذكرة تُطالب بطرد سفير تل أبيب من البلاد، على خلفية الحادثة التي أدت إلى مقتل مواطنين أردنيين على يد حارس إسرائيلي في عمان، قبل نحو عشرة أيام.
وفي حديث معنا، قال النائب تامر بينو (متبني المذكرة) أن “عدد من وقع على المذكرة هو 78 نائباً، لكن هناك أربعة نواب آخرين وقعوا مذكرة أخرى لإضافتهم عليها، ليصبح عدد الموقعين 82″.
وأضاف أن “المذكرة جرى توقيعها بعد يومين من حادثة السفارة التي أدت إلى مقتل مواطنين أردنيين على يد حارس إسرائيلي، وتم تسليمها لرئاسة المجلس، أول أمس”.

ولفت النائب الأردني أن “المذكرة تُطالب بسحب السفير الأردني من تل أبيب، وطرد السفير الإسرائيلي من البلاد”.

وأوضح أنه “يجب على الحكومة الأردنية أن تأخذ الموضوع بجدية، وخلاف ذلك فإنه يتوجب على النواب اتخاذ ردة فعل مناسبة بذلك”.
كما بين بينو، أنه “من المفترض أن تصل المذكرة للحكومة في بحر الأسبوع المقبل، للرد عليها وإبداء وجهة النظر فيها”.

وثارت المشاعر في أوساط المواطنين الأردنيين خلال الأسبوعين الماضيين بعد وضع إسرائيل بوابات في مداخل المسجد الأقصى وقتل حارس أمن في السفارة الإسرائيلية لدى عمان، مواطنين أردنيين اثنين فيما قالت السلطات الأردنية إنه خلاف شخصي.

وتشهد العلاقات الأردنية الإسرائيلية توتراً غير مسبوق، عقب القيود التي فرضتها تل أبيب على المقدسات الإسلامية الخاضعة للوصاية الأردنية، فضلاً عن حادثة السفارة الإسرائيلية لدى عمان، والتي قتل فيها مواطنان أردنيان على يد حارس إسرائيلي داخل مبنى تابع للسفارة.

الأناضول